نظم  معهد إعداد القادة بحلوان، ندوة تحت عنوان «كيف نحقق التميز في التعليم العالي والبحث العلمي وخدمة المجتمع»، بمشاركة نائب الوزير لشئون البحث العلمي، عصام خميس، وحضور عدد من الطلاب المبتعثين للدراسة بالخارج.

وأوضج بيان صادر عن الوزارة أن ذلك يأتي تنفيذاً لتوجيهات وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خالد عبد الغفار، بضرورة تفعيل الدور التثقيفى لمعهد إعداد القادة بحلوان.

وأشار خميس، في كلمته، إلى دور منظومة البحث العلمي في مصر، وتحديد مهام كل قطاع فيها والمسئوليات والصلاحيات.

وأوضح أن من يقود المنظومة المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا والجهات المصرية والأجنبية الداعمة لتمويل البحث العلمي، موضحاً أنه جار العمل على تشكيل عدد من التجمعات الصناعية النوعية والابتكارات التكنولوجية في منظومة البحث العلمي.

واستعرض نائب الوزير، كيفية قياس المؤشرات الحديثة للأداء سواء للباحث أو المؤسسة البحثية، والنشر العلمي في المجلات المفهرسة، وضرورة الاهتمام ببراءات الاختراع والابتكارات ووضع اسم مصر وجهة عمل عضو هيئة التدريس على مخرجات بحثه.

كما تم عرض ومناقشة الاهتمامات البحثية لمصر وفقاً لاستراتيجية الوزارة في العلوم والتكنولوجيا والابتكار للتنمية المستدامة 2030.

وأضاف أنه جار تحديث السياسات التشريعية ومن أهمها: صدور قانون وكالة الفضاء المصرية، وصدور قانون حوافز العلوم والتكنولوجيا والابتكار، وموافقة مجلس الوزراء على مشروع قانون إنشاء «صندوق رعاية للمبتكرين والنوابغ من الشباب»، والانتهاء من صياغة كل من مسودة قانون تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار، ومشروع قانون المعايرة، ومشروع قانون حيوانات التجارب.



0
0
0
0
0
0
0