كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، عن وضع ميزانية لمشروع ميكنة امتحانات الطلاب بالجامعات، وقال: «المشروع سينفذ مهما كانت التكاليف لأهميته».

وأضاف الوزير في تصريح خاص لـ«شبابيك»، أن مفهوم ميكنة الامتحانات يعني امتحان من بنك للأسئلة يحتوي على عدد كبير من الأسئلة، في موضوع يخضع للمقاييس الدولية لاختبار المحتوى المقدم للطلاب، موضحًا أن المشروع يحتاج إلى بنية تحتية من أجهزة وتقنيات لسهولة ودقة القياس والتقويم الذي يخضع له الطلاب.

وأعلن الوزير أن ميكنة الامتحانات أو «الامتحانات الإلكترونية»، هي تجربة مطبقة بنجاح في بعض الجامعات، ويرغب في تعميمها على باقي جامعات مصر الحكومية.

وذكر عبد الغفار، أن المساعدات الفنية والتقنية للجامعات تقوم بها وحدة القياس والتقويم بإدارة المشروعات وبتكليف من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لدراسة الوضع الحالي للوقوف على احتياجات الجامعات لتحقيق الهدف.

وأوضح أن تجربة ميكنة الامتحانات الإلكترونية على الجامعات المصرية؛ بهدف الوصول إلى المستوى الدولي، تم تطبيقه لأول مرة طبقًا للمعايير الدولية، لعدد 487 طالبًا من طلاب الفرقة الثالثة بكليات الطب بجامعات: «عين شمس ـ المنصورة ـ أسـيوط - 6 أكتوبر وكلية الطب بالقوات المسلحة»، والتي نظمتها الوزارة بالتعاون مع شركة مايكروسوفت.



0
0
0
0
0
1
0