كتب- بسمة أحمد جاد​​​​​​​:

مع ضغوط الحياة وكثرة الأزمات والصعوبات قد نحتاج إلى ما يحفزنا ويعطينا الأمل ويمنحنا القدرة على التفاؤل ومقاومة الصعاب، ولكي تبدأ العام الجديد بروح مختلفة نرشح لك مجموعة من الأفلام التي من شأنها أن تغير مفهومك للحياة والتعامل مع الآخرين.

The words

الكاتب الحائر الذي فشلت كتاباته في تحقيق نجاح وشهرة، فيستسلم لسرقة أفكار كتابات الآخرين، ويبنى نجاحه على كذبة، لكن يأتي الوقت الذي يتحمل فيه تبعات فعلته.

هذا الفيلم يحمل رسالة لكل مبدع وصاحب إنجاز عملي يجب أن يجتهد، ويتحمل مسؤولية إنجازه، واستخراج الفكرة الأصلية للعمل عليها، بدلا من التخاذل، والاعتماد على الفكرة السهلة.

Into the wild

تدور قصة الفيلم حول طالب تخرج من الجامعة وقرر أن يستغنى عن كل شيء ويتجه إلى البرية، حيث تبرع بمدخراته الجامعية التي تقدر بحوالي 24 ألف دولار إلى الجمعيات الخيرية، ورفض السيارة الثمينة هدية والده له، وعند بداية الرحلة أخذ معه فقط حقيبة مليئة بالكتب والأشياء المتعلقة بالسفر ثم اتجه إلى البرية ليلتقي من خلالها بالكثير من الشخصيات التي تؤثـر فيه وفي حياته، واستمر «كريستوفر» في رحلته حتى يكتشف حقيقة نفسه وماذا يريد من الحياة.

الفيلم حاز على ردود فعل إيجابية من الجماهير والنقاد، وترشح لأكثر من 15  جائزة حصل على 8 منهم.

Good will hunting

هذا الفيلم واحد من أكثر الأفلام تأثيرًا في أغلبية من شاهدوه. فهو مليء بالمحادثات الرائعة الملهمة لأي شاب في بداية حياته.

تدور قصة الفيلم حول شاب يُدعى «ويل» لديه موهبة عبقرية في حل المسائل الرياضية و قدرة هائلة على التعلم الذاتي، وبالرغم من ذلك يعمل كعامل نظافة في أحد المعاهد و يعمل أيضا كعامل بناء. ثم يقابل صدفة أستاذ في علم الرياضيات الذي يقوم بالتدريس في المعهد الذي يعمل به «ويل» ويكتشف عبقريته ويساعده في إيجاد نفسه واستغلال إمكانياته.

فاز الفيلم بجوائز أكاديمية عن أفضل ممثل مساعد وأفضل سيناريو، وجائزة جولدن جلوب عن أفضل سيناريو.

Mary and Max

«ماري آند ماكس» هو تجسيد لمقولة «الصداقة الحقيقية تساعد على مواجهة العالم».

تدور قصة الفيلم حول الطفلة «ماري» التي تعيش في أستراليا، وتحيا حياة كئيبة؛ فوالدها منعزل وغريب الأطوار، ووالدتها مدمنة على الكحول ومصابة بمرض السرقة.

طلبت المُدرسة منها كتابة خطاب إلى شخص يعيش في نيويورك، فاختارت عشوائيا «ماكس» المصاب بالسمنة المفرطة والرهاب الاجتماعي، فتنمو بينهما علاقة صداقة عميقة يتبادلان فيها الرسائل البريدية، وتحاول «ماري» مساعدته دون أن يلتقيا.

فاز الفيلم بجائزة «انسي كريستال»، كما حصل على أفضل فيلم رسوم متحركة في حفل توزيع جوائز الشاشة في آسيا والمحيط الهادئ في نوفمبر 2009.

The Diving Bell and the Butterfly

الفيلم مأخوذ عن قصة حقيقية عن سيرة ذاتية تحمل نفس الاسم. تدور قصة الفيلم حول الصحفي والكاتب الروائي والمحرر في مجلة «إيلي» للأزياء «جون دومينيك بوبي»، الذي تعرض لحادثة ودخل في غيبوبة استمرت لمدة عشرين يوم، ولكنه استيقظ انسان مختلف تماما، حيث أصيب بجلطة في المخ أدت إلى شلل كامل من الرقبة إلى القدم، فلم يتبقى غير رموش «دومينيك» يحركه ويتفاعل مع الأطباء والناس من خلاله.

توصلت ممرضة «بوبي» إلى حل وهو حروف تُترجم لغة الرموش حتى تم كتابة هذا الكتاب من خلال  200,000 غمضة عين.

​​​​​​​​​​​​​​

 

Life of pi

الفيلم يحكي عن طفولة «باي». والده كان رجل أعمال ووالدته عالمة نباتات، ثم قرر والده الانتقال من الهند إلى كندا، حيث يمكنه هناك بيع الحيوانات بمبلغ كبير

والالتحاق بعمل آخر وهذا بعد إغلاق حديقته في الهند

وعندما بدأت رحلة «باي» هبت عاصفة قوية تسببت في غرق المركب، ووجد «باي» نفسه وحيدا في زورق وسط المحيط بعد موت عائلته، ومعه الحمار الوحشي وقرد والنمر المتوحش، ثم بدأت رحلة والصراع من أجل البقاء وتقبل الواقع.

Awakenings

الفيلم مقتبس عن قصة حقيقية، تدور قصته حول مستشفى للمرضى المصابين بالشلل الدماغي، ويقوم «روبرت دي نيرو» بدور مريض أصيب بالشلل الدماغي فحاولت والدته علاجه بمختلف الطرق وفي النهاية تم إدخاله المستشفى، وبعد فترة طويلة جاء طبيب جديد ليعمل في المستشفى، وقام باكتشاف نوع جديد من العلاج لهذا المرض الذي قام بتجربته على واحد من المرضى وبالفعل استيقظ بعد سنوات طويلة من غيبوبته.

The social network

يحكي لنا هذا الفيلم قصة نجاح «مارك زوكربيرج» مؤسس موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، منذ بداية مشروعه الصغير حتى  أصبح أكبر تجمع للبشر على الإنترنت.

في خريف 2003، كان طالب جامعة هارفرد ومبرمج الكمبيوتر «مارك زوكربيرج» يجلس على جهاز الكمبيوتر الخاص به، ويبدأ ببطء العمل على فكرة جديدة، لتصبح شبكة اجتماعية عالمية وثورة في مجال الاتصالات والانترنت، ويصبح أصغر ملياردير في العالم.



0
0
0
0
0
0
0