أكدت جامعة الأزهر، اليوم الجمعة، أن السخانات في مبنى عمر بن عبد العزيز حالتها جيدة، مشيرة إلى أن هذا المبنى كان يقيم به الطالب الذي توفى.

وتوفى طالب كلية اللغات الترجمة، أسمة إبراهيم، بسبب تعرضه لالتهاب رئوي نتيجة الإصابة بالبرد بعدما ذهب للاستحمام في مبنى آخر لتعطل السخانات في المبنى الذي يقيم به، حسبما أكد زملائه لـ«شبابيك».

وقال بيان رسمي من الجامعة إن «نائب رئيس جامعة الأزهر، الدكتور يوسف عامر، زار المدينة الجامعية للبنين بالقاهرة، مساء الخميس، واطمأن من خلال الطلاب على جودة الخدمات المقدمة لهم، وتبين أن «الغلايات» بحالة جيدة في مبنى عمر بن عبدالعزيز، الذي كان يُقيم به هذا الطالب المتوفي».



0
0
0
0
0
0
0