بعد وفاة طالب كلية اللغات والترجمة، أسامة إبراهيم، زار رئيس الجامعة الدكتور محمد حسين المحرصاوي، السبت 12 يناير، مبنى عمر بن عبد العزيز بالمدينة الجامعية الذي كان يقيم فيه الطالب.

تفاصيل الزيارة حسب ما نشرتها الجامعة في بيان رسمي، تضمنت تفقد «المحرصاوي» لعدد من غرف الطلاب والتشديد على ضرورة الاهتمام بنظافة الغرفة، وتفقد المطعم المركزي وغرفة العيادة الطبية.

وخلا بيان الجامعة من أي حديث عن واقعة وفاة الطالب نتيجة تعرضه للالتهاب الرئوي، بسبب عدم توافر مياه ساخنة في معظم مباني المدينة الجامعية.

كواليس الزيارة

تواصل «شبابيك» مع عدد من الطلاب الذين رافقوا رئيس الجامعة خلال جولته لمعرفة، هل ناقش معهم «المحرصاوي» قضية وفاة زميلهم «أسامة» أم لا؟

وفقا لتصريحاتهم، فإن رئيس الجامعة تحدث مع الطلاب عن نظافة الغرف وإنفاق الجامعة 80 ألف جنيه لمحاربة الحشرات في مباني الطلاب.

وقرر «المحرصاوي» دخول عدد من الغرف العشوائية في مبنى عمر بن عبد العزيز، غرفة بالطابق الأول وأخرى بالطابق الثاني، ووجه الطلاب بالحفاظ على نظافة أماكنهم.

استنكر الطلاب عدم الحديث عن وفاة «أسامه» فبادر أحدهم بالسؤال: «موضوع أسامة إيه اللي هيحصل فيه» فأجابه رئيس الجامعة: «أسامة مكنش على ذمة المدينة وكان واخد أجازة 10 أيام».

يؤكد أحد الطلاب: «احنا مستوعبناش الرد وفضلنا ساكتين شوية كده، لحد ما طالب تاني اتكلم مع رئيس الجامعة في السخانات وتوفير المية السخنة وبعد كده مشي».



0
1
0
0
0
0
0