كشفت هيئة السكك الحديدية عن الأسباب التي أدت إلى وقوع حادث انفجار قطار بمحطة مصر بميدان رمسيس، مشيرة إلى أن الجرار اصطدم بجدار خرساني بنهاية الرصيف.

أسباب انفجار محطة مصر 

 وقالت الهيئة في بيان لها إن الجرار رقم 2302 انحدر بشكل مفاجئ واصطدم بنهاية الرصيف رقم 6، وهو ما أسفر عن انفجار خزان الوقود.

وأضافت الهيئة أن الانفجار نتج عنه حريق هائل وتسبب في وقوع عدد من المصابين وجاري المتابعة.

ضحايا انفجار السكة الحديد

كانت هيئة الإسعاف دفعت بـ20 سيارة لموقع الحادث؛ لنقل الوفيات والمصابين إلى أقرب مكان لتلقى العلاج وإسعاف الجرحى.

ونجح رجال الدفاع المدني في السيطرة على الحريق الذي طال عدد من الأكشاك الموجودة على الرصيف، من خلال مضخات المياه، وطفيات الحريق العملاقة، وبدأت فرق البحث الجنائي والمعمل الجنائي، فحص الجرار المتفجر لمعرفة السبب الأصلي للحريق.

وذكرت مصادر طبيبة أن عدد الوفيات حتى الآن وصل 24 شخصًا، بينهم جثث متفحمة، ووجود قرابة 50 مصابا، إلا أن وزارة الصحة لم تعلن عن الأعداد النهائية حتى الآن، ولا تزال عمليات حصر القتلى والصمابين مستمرة.

ونقلت فرق الإسعاف  المصابين للمستشفيات القريبة من الحادث، بينما فرضت قوات الأمن التي انتشرت في المكان كردونا أمنيا ومنعت المواطنين من الاقتراب.

وعقب حدوث الانفجار انتقل لمكان الحادث وزير النقل الدكتور هشام عرفات، وأمر بتشكيل لجنة فنية لمعرفة سبب التصادم، وحصر التلفيات الناجمة عنه، كما حضر المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة سكك حديد مصر.

وعلى الفور فرضت قوات الأمن كردونا أمنيا حول موقع الحريق، ومنعت المواطنين من الاقتراب منه، كما منعت المواطنين من دخول مبني المحطة حاليا للسماح لفرق الإنقاذ والإسعاف بسرعة نقل المصابين.



0
0
0
0
0
0
0