عبرت وزير البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد، عن إعجابها بحملة هدنة، المقدمه كحملة إعلامية للحفاظ على كوكب الأرض من مخاطر الاحتباس الحراري، ضمن مشروع تخرج طلاب قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة حلوان شعبة العلاقات العامة والإعلان.

وقالت وزيرة البيئة نقلا عن طلاب مشروع التخرج، إن ساعة واحدة من كل مواطن يقلل فيها من خطر الاحتباس الحراري ليست كثيرة على كوكب الأرض.

ووجهت الدكتورة ياسمين فؤاد طلاب الإعلام بمختلف الجامعات المصرية بتبني القضايا الوطنية في مشروعات تخرجهم لزيادة التوعية بها خصوصا بين الشباب.

وشارك طلاب الفرقة الرابعة شعبة العلاقات العامة بقسم الإعلام  بكلية الآداب جامعة حلوان، ورئيسة القسم، الدكتورة نائلة عمارة، ووزير البيئة، الدكتورة ياسمين فؤاد، في أول حدث بيئي بالعاصمة الإدارية الجديدة ضمن احتفال مصر بساعة الأرض ٢٠١٩.

وحملة «هدنة» تهدف إلى تقليل مخاطر الاحتباس الحراري التي تؤدى إلى انقراض بعض الحيوانات وذوبان الجليد والتغيرات المناخية، حيث جاءت ساعه الأرض كحل من الحلول لتقليل هذه المخاطر.



0
0
0
0
0
0
0