أعلن وزير الدفاع السوداني خلع الرئيس السابق عمر اليشير عن الحكم واعتقاله، والدخول في فترة انتقالية لمدة عامين تتولى فيه القوات المسلحة إدارة شؤون البلاد.

وأعلن الفريق ركن عوض بن عوف، في بيان للتليفزيون السوادني اليوم الخميس الإجراءات التالية:

- تشكيل مجلس عسكري انتقالي يتولى الحكم لمدة عامين.

- تعطيل العمل بالدستور.

- إعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر.

- غلق الأجوار والمعابر لمدة 24 ساعة.

- حل مجلس الوزراء.

- حل المجلس الوطني ومجلس الولايات.

- استمرار العمل القضائي للسلطة القضائية والمحكمة الدستورية.

- دعوة حملة السلاح للانضمام للقوات المسلحة في الحفاظ على الوطن.

- حظر الاعتداء على الممتلكات.

- فرض النظام العام.

- إعلان وقف إطلاق النيران في جميع أنحاء السودان.

- إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين.

- بدء الحياة السياسية، وتنفيذ انتخابات شاملة مع نهاية الفترة الانتقالية.

وأعرب وزير الدفاع عن امتثالهم لجميع المعاهدات، والحرص على العلاقات المتوازنة وحسن الجوار مع الآخرين.

وأعرب وزير الدفاع السوداني عن اعتذار اللجنة الأمنية العليا، وقوع خسائر وضحايا من الشعب السوداني وقدمت اعتذارها على أي أخطاء وقعت خلال أحداث الاحتجاجات.



0
0
0
0
0
0
0