تعرضت غواصة نووية هندية لأضرار جسيمة، منذ عدة أشهر، وتناقلت وسائل إعلام مختلفة السبب على أنه «خطأ بشري فاح».

وذكرت مجلة «ذا ناشنال إنترست» أن السبب كان «عدم سد أحد الأبواب المفتوحة»، فدخلت المياة إلى مقصورة دفع الغواصة، التي تصل تكلفتها إلى 2.9 مليار دولار.

وأضافت المجلة أن فتحة في الجزء الخلفي تم تركها مفتوحة عن طريق الخطأ حين كانت الغواصة في المرفأ، في فبراير 2017، وفي مرحلة لاحقة، خضعت المركبة لعمليات إصلاح وتنظيف تطلبت عدة أنابيب.

ولجأت السلطات الهندية إلى استبدال الأنابيب لأنها شكت في أن تكون مياه البحر المالحة قد أحدثت ضررا كبيرا، لا سيما أن الأنابيب تحتوي على مياه مبردة ومضغوطة تمر من وإلى مفاعل السفينة، الذي تبلغ طاقته 83 ميغاوات.

وسببت الحادثة حرجا للقوات الهندية، لأن الأمر يتعلق يتعلق بغواصة هجومية تم تعديلها حتى تصبح قادرة على استيعاب مجموعة متنوعة من الصواريخ الباليستية.



0
0
0
0
0
0
0