تعرّف على مراحل إنتاج «الفيلم الوثائقي» من كتابة وإخراج

تعرّف على مراحل إنتاج «الفيلم الوثائقي» من كتابة وإخراج

يستمتع العديد من الأشخاص بمشاهدة الأفلام الوثائقية، باعتبارهما وجبة معلوماتية مُرَكَّزة بشأن موضوع ما، سواء كان علمي، أو تاريخي، أو سياسي، أو اجتماعي. ولكن هل تسعى في المستقبل إلى كتابة سيناريو أحد هذه الأفلام؟ يُقدم لك «شبابيك» مراحل كتابة الفيلم الوثائقي.

التعريف بمصطلح «الفيلم الوثائقي»:

المرة الأولى التي تم فيها استعمال مصطلح «الوثائقي» كانت عام 1923، وذلك للتعبير عن كل فيلم تُسْتَمَد مادته من الوثائق المأخوذة من الواقع، ومنذ بداية 1949 تم استخدام مصطلح  "Documentariste" أي الوثائقي، وهو الاسم الذي يُطْلَق على السينمائي الذي يخرج أفلاماً وثائقية. وفي نفس ذلك العام انتشر الفيلم الوثائقي بشكل كبير، وظهرت العديد من الأفلام الوثائقية التي تروي قصصًا، وأحقابًا تاريخية، وبدأ بعدها الفيلم الوثائقي يأخذ أبعاده كعلم مستقل بذاته، وكفن له مبدعوه.

«جون جريرسون» المفكر السينمائى، وأحد رواد هذا النوع من الأفلام، هو أول من أطلق عليه تعبير «Documentary Film» أي الفيلم الوثائقي، وكان سعد نديم أحد رواد نفس هذا النوع فى السينما المصرية، أول من ترجم هذا التعبير بالعربية إلى «الفيلم التسجيلى» على أساس أن تسجيل الواقع هو سمة هذا النوع.

تعريف الفيلم الوثائقي:

documentary-shot هو الفيلم الذي يعتمد على تصوير أحداث الواقع المباشر الذى يجعل منه كاتب الفيلم موضوعًا أو قصة، وأبطاله هم شخصيات واقعية حقيقية، وحواره عبارة عن تعليق خارجي على الأحداث، أو تعليق مع إجراء حوارت تلقائية يتم تسجيلها مباشرة مع شخصيات من قلب الأحداث، وديكوره هو المكان الواقعى الذى تتحرك بداخله الشخصيات الحقيقية، ويجرى فيه الحدث فى البر، أو البحر، فى القرية، أو المدينة، داخل أماكن مغلقة أو مفتوحة، وهدف الفيلم الوثائقي هو المعرفة والتنوير مع وجود متعة فنية خاصة به.

مراحل إنتاج فيلمًا وثائقيًا:

أولاً: الفكرة:

هناك مصدران لفكرة الفيلم الوثائقي، الأول هو تكليفك لإحدى الجهات بعمل فيلم وثائقي عن فكرةٍ ما، سواء كانت جهة اجتماعية، أو ثقافية، أو اقتصادية، والمصدر الثاني هو الذي ستتبعه، بأن تأتي الفكرة منك أنت من موضوع يشغلك، وتريد أن يكون هو فكرة فيلمك.

ثانيًا: السيناريو:

طبيعة الفيلم الوثائقي تختلف عن طبيعة الفيلم الروائي أو الخيالي الذي لابد أن يُكْتَب له سيناريو، فالفيلم الوثائقي من الممكن بدء التصوير فيه دون كتابة سيناريو، لأنه يبدأ عادة بتحديد الموضوع، ثم جمع ما يكفى من مادة علمية، أو أدبية، أو فنية خاصة به، ودراستها، ثم معاينة الأماكن التى سيجرى تصوير الحركة التى تجرى داخلها.

ولكن هذا لا يمنع من وجود بعض الأفلام التسجيلية الوثائقية التى يُكْتَب لها سيناريو دقيق لتفاصيل الموضوعات المطلوب تصويرها، مع ما يصاحبها من تعليق كما فى الأفلام التعليمية والعلمية، وفى بعض الأحيان يكون التعليق بمثابة سيناريو الفيلم الذى يرافق الصورة كما لو كانت وسيلة إيضاح لما يتضمنه التعليق.

إعداد المعالجة السينمائية:

مرحلة مهمة من مراحل كتابة الفيلم الوثائقي، ففيها توضع الخطوط العامة لأبعاد الموضوع، وهى بمثابة خطة عمل تحدد ما يجب تصويره وأين، دون الاستغراق في التفاصيل الدقيقة  لأنه قد يصادف المخرج أن يرى تفاصيلاً طرأت على المكان الذي درسه وعاينه فيما سبق، فحتى لا يشتت عندما يراها ويقوم بتوظيفها في موضوعه عليه ألا يستغرق في التفاصيل الدقيقة.

التصوير:

قد يجرى تصوير الفيلم الوثائقي بناءً على سيناريو مُحْكَم مُحَدَّد الصورة والصوت والتعليق، وذلك مع الأفلام التعليمية أو حتى فيلمًا عن الآثار، حيث تكون المواد المصورة ثابتة وغير متحركة أو متغيرة، ولكن الغالبية العظمى من الأفلام التسجيلية أو الوثائقية، يستلزم تصويرها الاعتماد على ما يشبه خطة مرنة، لتصوير أكثر من سيناريو محكم، حتى تتيح للمخرج حرية التصرف إزاء الواقع المتحرك المتغير.

وقد ترتب على هذه الحرية فى التصوير، تحقيق أسلوبية خاصة وهى «الارتجال» حيث يقوم المخرج أو المخرج المصور بإحلال مشاهد بدلاً من أخرى، ويوجه الكاميرا وفقًا لحركة الموضوع والهدف من تصويره دون سابق إعداد لها، وهناك أسلوبية أخرى من أساليب التصوير في الفيلم التسجيلي أو الوثائقي وهى التصوير بالكاميرا المحمولة على الكتف أو على اليد، وتلك الكاميرا تُسْتَخْدَم في تصوير الأحداث المتحركة التي يصعب إيقافها.

المونتاج:

المونتاج من المراحل المهمة في الفيلم الوثائقي، فبدونه تكون المواد المصورة مجرد كومة من اللقطات المبعثرة لا قيمة لها مهما كانت جودة التصوير، ويتم الاعتماد على المونتاج في بناء الفيلم الذي لم يوضع له سيناريو محدد منذ البداية، حيث يجلس المخرج مع المونتير لتحديد لقطات بداية الفيلم ونهايته، ثم يعمل بعد ذلك مع المونتير على ترتيب ما بينهما من مشاهد ولقطات محاولاً الوصول إلى بناء درامي أو جمالي متصاعد من البداية إلى النهاية.. وبعد أن تعرفت على المراحل.. يمكنك تجربة كتابة وإخراج فيلم وثائقي من إنتاجك.

المصادر

اضغط هنا  اضغط هنا  اضغط هنا 

رغدة جلال الدين

رغدة جلال الدين

صحفية مصرية تكتب في المجال الفني، إلى جانب كونها ممثلة ومغنية بفرقة «بهججة»

ميكس ميديا