إدمان مخدر الأفيون.. احترس من مدمر الجهاز العصبي

قبل عام 1925 كانت حقول الأفيون أو الخشخاش، تجاور حقول القطن في محافظات الصعيد، وكان كبار المزراعين في بعض مدن الوادي يعتبرون الأفيون مصدر أساسي للدخل، وتحقيق ربح عالي، إلا أن حملة صحفية قادتها جريدة الأهرام وقتها للتعريف بأضرار هذه النبات، أجبرت الحكومة على اصدار قانون بتجريم زراعة الأفيون في مصر.

في 25 أبريل 1925 أصدرت الحكومة المصرية قانون رقم 13 لتجريم زراعة الأفيون، والذي كان يزرع بمقدار 12 ألف فدان في محافظة قنا وحدها سنويا، وكان المزارعون يحصلون على مبلغ 500 ألف جنيه سنويا من رزاعة الأفيون، حيث ينتج الأفدنة المزروعة بهذا النبات، 1000 قنطار علي أقل تقدير كما دلت وثائق البيع القديمة.

 وفقا لمركز اشراق لعلاج الإدمان، فإن الأفيون قد يكون أحد أخطر المخدرات الطبيعية التي يدمنها الناس، لكن يحول ارتفاع سعر هذا المخدر من انتشاره مقارنة مع المخدارات الطبيعية الأخرى، مثل القنب، على سبيل المثال، حيث يعد الأفيون كيف أبناء الطبقات الغنية، والمتوسطة إلى حد ما.

أماكن زراعة الأفيون

ينتج الأفيون في كل من أفغانستان والهند وإيران وتركيا، لكن تحتل أفغانستان الصدارة في إنتاجه وسجلت رقما قياسيا خلال عام 2017 بعد أن قفز بواقع 87 في المئة مقارنة بإنتاج العام الذي سبقه، وفقا لتقرير للأمم المتحدة والحكومة الأفغانية.

وووصلت إيرادات الأفيون في أفغانستان وفقا لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة، 1.4 مليار دولار سنويا، بواقع 9 آلاف طن من الأفيون.

ما هو الأفيون؟

هو عبارة عن نبات يتم زراعته في موسم الصيف، ويسمى أيضا الخشخاش، وهو المركب الرئيسي لصناعة مخدر الهيروين، كما أنه يعتد المادة الخام لكثير من المخدرات،  مثل المورفين، و الهيروين، و الكودائين، وفي بعض الحالات يستعمل كمادة مخدرة في بعض المستشفيات لكن في الحالات الخطرة جدا، كما هو الحال في بعض العمليات الجراحية الكبيرة، أو علاجات السرطان.

 ويعد الأفيون هو أحد المخدارات التي تدمر الجهاز العصبي، ووفقا لصندوق علاج الإدمان التابع لوزارة التضامن الاجتماعي فإن 79%‏ من الجرائم يتم ارتكابها تحت تأثير المخدرات.

 وبحسب مدير الصندوق عمرو عثمان فإن  7% من طلاب الثانوية العامة مدمنون، علاوة على انخفاض نسبة تعاطى المخدرات بين السائقين المهنين من 24%‏ إلى 12%‏ كما انخفضت لدى سائقى المدارس من 13%‏ إلى 3%‏، ومؤخرا بدأت الحكومة في إجراء تحليلات مفاجئة للموظفين والعمال للكشف عن متعاطي المخدرات واصدار جزاءات عقابية بحقهم.

طرق تعاطى الافيون

يلجأ المدمنون لعدة طرق لتناول مخدر الأفيون ونظرا لأنه مادة طبيعية وليس مستحضر كميائي يمكن تناوله عن طريق الفم من خلال وضع قطعة الأفيون في أحد المشروبات، أما الطريقة الثلاثة من خلال تدخينه بعد خلطه مع مستحضر المعسل، أو التبغ، ويمكن أيضا إزابته في ماء مقطر ويحقن تحت الجلد.

كيف يعمل الأفيون؟

وفقا لدراسة إجريت في إحدى الجامعات البريطانية فإن الأفيون يؤثر على مجموعة من المستقبلات الحسية التي توجد على أسطح الأعصاب، وبالتالي فإنه يؤدي إلى  تغيرات حسية في الأعصاب وبالتالي يشعر بأن المخاطر التي تحيط به غير موجودة خلالفا للحقيقة، كما أنه قد يشعر بالنشوة بينما في الواقع هو يتعرض لأمور محزنة.

أضرار الأفيون

 وفقا للدكتور خالد فرحات، استشاري الطب النفسي، وعلاج الإدمان فإن الأفيون يؤثر بشكل مباشر على الجهاز العصبي، ويتسبب في اضطرابات عقلية وعصبية تؤثر على سولك الأفراد الواقعين تحت تأثيره.

 في حديثه لشبابيك يقول الطبيب إن الجراعات الزائدة من الأفيون قد تتسبب في وفاة أصحابها، لأنها تؤثر بشكل مباشر على الجهاز التنفسي، حيث يؤدي إلي ضيق شديد في التنفس، وهبوط حاد في الدورة الدموية.ويتسبب إدمان الأفيون لدى النساء في تشوة الأجنة، أو موتهم وتشير كثير من الدراسات الطبيبة إلى أن تأثير الأفيون على الأمهات، غالبا ما يكونوا أطفالهم متخلفين عقليا أو معاقين.

الأفيون والقدرة الجنسية

يعتقد كثير من مدمني المخدرات أنها تساعدهم على بناء علاقات جنسية مميزة، لكن الدكتور جمال فرويز ينفي ذلك تماما مؤكدا أن متعاطي الأفيون تحديد سواء رجال أو نساء، يعانون من أضرار بالغة فالسيدات يعانون بسبب من اضطرابات في الدورة الشهرية، أما بالنسبة للرجال فإنه يؤدي إلي تقليل كمية السائل المنوي ومن المعروف أن السائل المنوي له دورا كبيرا في حدوث العقم من عدمه.

أعراض تعاطي الأفيون

اتفق الطبيبان فرويز وفرحات على أن هناك بعض الأعراض تظهر على متعاطي الأفيون أولها، وهي نفسها الأعراض التي تظهر على متعاطي المخدرات عموما، لكن متعاطي الأفيون يظهر عليه في البداية أنه يحتاج للأفيون ولا يستطيع القيام بأي عمل بدونه، ويظهر عليه دوما أعراض نزلات البرد، إضافة للتعرق الشديد.

وتظهر أيضا علامات على متعاطي جرعات الأفيون منها اتساع في حدقة العين، والرعشة، والشعور الدائم بالبرد، إضافة لصدور بعض الحركات اللإرادية منه، كما أن مدمنى الأفيون قد يصاب بالسكري، إضافة للأرق الشديد الذي يصاحبة غثيان.

أعراض انسحاب الافيون

 يشعر مدمن الأفيون بنفس الأعراض التي يتعرض لها ثائر المدمنيين، ويحتاج حوالي 3 أسابيع لخروج المخدر من جسده، ثم يبدا بعدها في فترة التأهيل النفسي والبدني لعدم العودة له مرة أخرى.

علاج ادمان الافيون مثله مثل إدمان أي مخدر وهناك 3 مراحل للعلاج الأولى تبدأ باستخراج السموم من الجسم، ثم  مرحلة الإعداد النفسي والتأهيل السلوكي.

عبدالغني دياب

صحفي مصري متخصص في الشؤون السياسية والاجتماعية

ميكس ميديا