تفاصيل المكالمة الهاتفية بين محمد صلاح وشيخ الأزهر قبل انطلاق أمم أفريقيا ٢٠١٩

 تلقى شيخ الأزهر ، الدكتور أحمد الطيب، مساء أمس الثلاثاء، اتصالًا هاتفيًا محمد صلاح، لاعب منتخب مصر، ونادي ليفربول الإنجليزي.

وأعرب صلاح خلال إتصاله عن تقديره لفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر وسعادته الغامرة بالحديث لفضيلته.

من جانبه، رحب فضيلة الإمام الأكبر باتصال صلاح واصفًا إياه بالابن الخلوق، والقدوة المتميزة للشباب، موصيًا إياه بعدة وصايا جاء نصها: "أنصحك بالتمسك بالتواضع دائمًا، فهو سبيلك إلى الارتقاء أكثر وأكثر، وأن تُداوم على إسداء الخير وحب الفقراء ومساعدة الضعفاء"، مشيدًا بأخلاقه وتمثيله المشرف للمسلم الذي يعيش بالمجتمعات الغربية، داعيًا له بالتوفيق والحفظ والسداد.

وفي نهاية الاتصال، وعد صلاح فضيلة الإمام الأكبر بالبقاء على العهد والتمسك بوصايا فضيلته، وأنه سوف يجتهد دائمًا ليكون عند حسن ظن فضيلته ومحبيه وداعميه وأهله ووطنه.

ويتواجد صلاح في مصر حاليا لخوض نهائيات كأس الأمم الأفريقية ٢٠١٩ مع النتخب الوطني، والتي تستضيفها مصر في الفترة من ٢١ يونيو الجاري وحتى ١٩ يوليو المقبل.

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا