مقترح برلماني بتدريس مادة عن «خطورة السوشيال على المجتمع» في المدارس

شدد النائب البرلماني، إسماعيل نصر الدين، على خطورة السوشيال ميديا على المجتمعات إذا تم استخدامها بشكل خطئ، مقترحا بتدريس مادة «خطورة السوشيال على المجتمع» في المدارس.

وتضمن الاقتراح أن يتم تدريس المادة بدءا من المرحلة الإعدادية وحتى الانتهاء م نالمرحلة الجامعية، وأن تكون مادة رسوب ونجاح وتضاف مجموعها للمجموع الكلي أو حسب ما تراه وزارتي التربي والتعليم والتعليم العالي.

وأوضح «نصر الدين» في بيان اليوم الإثنين، أن «التعلم هو الوسيلة الوحيدة للبناء والتنمية والتقدم، ولهذا لابد أن يواكب النظام التعليمي في مصر مجريات ومتغيرات الأمور في مختلف بلدان العالم، ولا تقتصر المناهج على المتوارث منذ عشرات السنين».

وأضاف في البيان: «السوشيال ميديا أصبحت سلاحا خطيرا تستغله بعض الدول والجماعات في تنفيذ مخططات خطيرة والحروب الآن إلكترونية، من خلال شاشات التليفون المحمول في أيدي كل الشباب، ولابد من توعية الشباب والمواطنين بشكل عام بأهمية ما يقومون بنشره عبر صفحاتهم وعدم تصديق كل ما يقال أو يرونه ويسمعونه، كما أنه لابد من توعية المجتمع لمواجهة الشائعات ولا يوجد أفضل من التعليم لتحقيق الهدف المنشود».

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

ميكس ميديا