رسالة تحذيرية من نجلة سامي عنان للمصريين

وجهت نجلة الفريق سامي عنان، رسالة تحذيرية لجموع المصريين، ممن يتداولون أخبار وتصريحات منسوبة لوالدها.

وكتبت مي عنان، على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي، فيس بوك: «أحب أقول لكل الناس إن أي صفحة أو تصريح صادر عن الفريق سامي عنان ما هو إلا كذب وادعاء ولا يمت لنا بصلة نهائيا».

وأضافت أن والدها منذ ٢٣ يناير ٢٠١٨ وهو معتقل ومريض حتى هذه اللحظة.

وتابعت: «ياريت الكل يبقى عارف إنه راجل عسكري وطني له تاريخ وبعيد كل البعد عن الأساليب الفوضوية الملتوية».

وفي 23 يناير ألقت قوات الأمن القبض على المرشح للرئاسة المصرية، الفريق سامي عنان، وأكدت حملته الانتخابية بأنه تم التحفظ عليه تحت الإقامة الجبرية في منزله.

وأعلنت الحملة الانتخابية لسامي عنان، وقف العمل لحين إشعار آخر «حرصا على أمن وسلامة كل المواطنين الحالمين بالتغيير»، بحسب ما جاء في البيان.

عبدالله عبدالوهاب

مراسل موقع شبابيك بالجامعات المصرية، يقيم في محافظة الفيوم

ميكس ميديا