مظاهرة مؤيدة للسيسي داخل حرم جامعة الأزهر (صور)

تظاهر مجموعة من العاملين بجامعة الأزهر داخل الحرم بفرع القاهرة، بجوار مظاهرات المنصة التي أيدت الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقالت الجامعة في بيان اليوم الجمعة، إن المشاركين في المظاهرة، بعثوا برسالة دعم إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، شاكرين الله على عودته سالمًا بعد زيارته للأمم المتحدة.

ووجه العاملون بجامعة الأزهر رسالة إلى العالم بدعم الدولة المصرية والجيش والشرطة ضد المحاولات التي تجري بين الحين والأخر لإثارة الفتنة وعرقلة الجهود التي يقودها الرئيس السيسي للإصلاح الاقتصادي في مصر، بحسب البيان.

وذكر البيان: «ردد العاملون الهتافات ورفعو اللافتات المؤيدة للرئيس واستقرار الوطن، منددين بالدعوات التي أطلقتها عناصر الفتنة المأجورة في محاولة يائسة منهم لإثارة الفوضى ومحاولة خداع المواطنين بإطلاق الشائعات والأخبار الكاذبة».

وأوضح المشاركون أن فعالية اليوم «هدفها توجيه رسالة إلى العالم أجمع أن دعم الدولة المصرية والجيش والشرطة والرئيس عبد الفتاح السيسي واجب كل مصري محب لوطنه وغيور على بلده ويتمنى لها استمرار الأمن والأمان والاستقرار والتنمية».

وأكد العاملون بجامعة الأزهر أن «الرئيس السيسي هو الأقدر على إدارة شؤون البلاد والعبور بها إلى بر الأمان، مشيرين إلى أنه حقق العديد من الإنجازات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية خلال سنوات قليلة، لم تُحقق على مدار 50 عاما مضت، بالإضافة إلى استعادة مصر لدورها الدولي والإقليمي، والتمثيل المشرف للبلاد في جميع المحافل الدولية».

​​​​​​​

عبدالله عبدالوهاب

مراسل موقع شبابيك بالجامعات المصرية، يقيم في محافظة الفيوم

ميكس ميديا