وزارة الزراعة ترد على «إصابة أسماك البلطي بميكروبات وديدان»

كشف رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية، والتابعة لوزارة الزراعة، الدكتور خالد السيد، حقيقة الأخبار التي انتشرت في الساعات الماضية عن إصابة أسماك البلطي بميكروبات وديدان، وتحذيرات بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي للمواطنين من تداول هذه الأسماك خلال الفترة المقبلة.

ونفى خالد السيد كل الأخبار التي يتم تداولها فيما يتعلق بهذا الشأن، مؤكدا أنها غير صحيحة على الإطلاق.

وأوضح أن الهيئة أعدت تقريرا طبيا حول حالة الأسماك في المزارع ونهر النيل.

وأشار إلى أن هيئة الثروة السمكية ملتزمة تمام الالتزام بالقوانين الدولية التي تحرم تغذية الأسماك بمختلف أنواعها على مخلفات الدواجن والأعلاف الفاسدة.

وأوضح رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية، أن الهيئة لا تقوم بإصدار أي تصريح عمل لمزارع أسماك تقوم بإطعام أسماكها بمخلفات دواجن أو أي أعلاف فاسدة، ومؤكدًا أن العالم أجمع يشهد لمصر بأنها واحدة من أفضل الدول فيما يتعلق بإنتاج السمك البلطي، ولكن البعض يطلق مثل هذه الشائعات لإثارة الجدل والبلبلة في الرأي العام لمصالح شخصية.

يذكر أن مصر تنتج نحو مليون و400 ألف طن من الأسماك بمختلف أنواعها، منها نحو 700 ألف طن سمك بلطي نيلي يتم تصديره، ويتم استهلاك جزء كبير منه داخل مصر.

عمر مصطفى

صحفي مصري

ميكس ميديا