أول تعليق من رئيس وزراء لبنان بعد اندلاع الاحتجاجات (فيديو)

قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، إن دولة ستظل عائلة واحدة، خاصة مع الظروف العصيبة التي تمر بها البلد، لم يشهدها تاريخ لبنان من قبل.

وتمنى الحرير من اللبنانيين، أن يسمعوه بدقة بعيدا عن المزايدات السياسية التي يتم تداولها على الشاشات منذ امس الخميس، إلى اليوم، قائلا: «شوفنا وجع اللبنانيين أنا حاسس فيهم وانا مع كل تحرك سلمي للتعبير عنه، ومع انفجار الشعب، لابد أن نعرف كيف يتم معالجة الأمور».

وتابع: خلال كلمة القاها على الشعب اللبناني، «المسئولية التي كلفنا الشعب اللباني صعبة ومنذ 3 أعوام نحاول نعالج ونحاول ايجادحلول حقيقة مع شركائنا في الوطن».

وأشار الحريري، إلى أنه فرض على لبنان ظروف خارج عن إرادته وأصبح ما يُصرف أكثر ما يدخل خزينة الوطن، الكهرباء تكلف الدولة 2 مليار بالسنة والرواتب أيضا نفس الرقم.

واعلن الحرير في كلمة سعيه عن تخفيض الفارق بين المصروف السنوي والمدخول السنوي حتى نخفف الحاجة من الاستدانة وعدم زيادة فوائد البنوك، حتى يتم زيادة المدخول للبلد لنمو الاقتصاد مع خلق فرص عمل للشباب.

واتفق مع كل الشركاء بالوطن على الاصلاحات، والاصلاحات ليس معناها ضرائب خاصة مع الطريقة التي تعمل بها الدولة وقوانينها القديمة التي لابد من تغييرها، قائلا: «بنشتغل بقوانين من الستينات».

وطالب الحرير من المجتمع الدولي مساعدة لبنان بالتمويل لانعاش الاقتصاد اللبناني، بناء على الاصلاحات، التي التزموا بها فتم تقديم 11 مليار دولار لتمويل لبنان، وبالرجوع إلى  شركاء الوطن وسؤالهم هل يرى احد حل غير ذلك الجميع اتفق على التمويل الخارجي.

حسين السنوسي

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة

ميكس ميديا