المجلس الأعلى للأزهر يوافق على تدريس العلوم السياسية بالجامعة لأول مرة

وافق المجلس الأعلى للأزهر، على إنشاء قسم العلوم السياسية بكليات التجارة بنين وبنات بجامعة الأزهر، واعتماد الخطة الدراسية للقسم.

وقرر المجلس الأعلى للأزهر، بدء الدراسة بقسم العلوم السياسية بكليات التجارة بنين وبنات بدءًا من العام الجامعي 2020/2021.

كان عميد كلية التجارة بنين بجامعة الأزهر بالقاهرة، الدكتور محمد يونس، تقدم بمقترح لمجلس الجامعة، لإنشاء قسم للعلوم السياسية بالكلية.

وقال يونس في تصريحات لموقع «مصراوي» إن طلاب جامعة الأزهر حصلوا على جرعة كبيرة من العلوم الشرعية من قرآن وحديث وتفسير وسيرة نبوية، وفي غياب الثقافة السياسية يسهل استقطابهم من قبل الجماعات المتطرفة، مثلما حدث مع البعض منهم خلال قبل عدة سنوات.

وأشار عميد تجارة بنين الأزهر، إلى أن تدريس العلوم السياسية مع الشرعية للطلاب يُحدث نوعا من التوازن الثقافي والفكري، متابعاً «أثناء ثورات الدمار العربي طلاب تجارة الأزهر والهندسة بجامعة القاهرة أضرموا النيران في كلياتهم»، في الوقت الذي لم يقدم فيه أي طالب من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية على إحداث أي شئ، لدراستهم التعددية الحزبية وقبول الرأي والرأي الآخر.

ونوه يونس إلى أن الطالب الذي يدرس العلوم السياسية حينما يريد أن يعترض، يكون رأيه مبنياً على آليات للتعبير دون تخريب أو المساس بمقدرات أي شئ، لافتا إلى أن قسم العلوم السياسية من الممكن أن يتم تحويله إلى كلية فيما بعد.

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا