تفاصيل أزمة بيتك بإيدك.. صاحب المشروع محمود عبد الشافي: أنا متعثر مش نصاب

لا تزال أزمة بيتك بيتك قائمة وكذلك شكاوى الكثير من العملاء الذي تعاملوا مع هذه المبادرة التي تهدف إلى تسليم وحدات سكنية بالتقسيط، ويواجه صاحب المبادرة محمود عبد الشافي اتهامات بالنصب على العملاء وتحصيل مبالغ مالية دون تسليم العقارات.

أزمة بيتك بإيدك

تنوعت شكاوى العملاء حول مشروع «بيتك بإيدك» وأكد البعض أنهم دفعوا أموال العقارات وبعد عامين يتم رد المال لهم دون تسليم هذه الوحدات السكنية، في حين يقول آخرون أن مواعيد التسليم تتأخر كثيرا.

تطورت أزمة شركة «بيتك بإيدك» ووصلت إلى رفع بعض العملاء دعاوى قضائية ضد الشركة ومؤسسها محمود عبد الشافي، زاعمين أن الشركة الشركة تماطل في رد أموالهم مرة أخرى.

يذكر أن مباردة بيتك بإيدك انطلقت من محافظة أسيوط وأسسها الشاب محمود عبد الشافي لتوفير وحدات سكنية بأقل من سعر السوق، وحققت الشركة شهرة واسعة في السنوات الأخيرة، قبل أن تلاحقها الاتهامات.

محمود عبد الشافي يرد

أما صاحب المباردة، محمود عبد الشافي، فقد أوضح في منشور على صفحته الرسمية على فيس بوك تفاصيل الأزمة، مضيفا أنه يتعرض لضائقة مالية تسببت في هذه الخسائر وعدم حصول المشتركين على حقوقهم.

وأشار إلى أن المشروع سلم الكثير من الوحدات السكنية رخيصة الثمن للعملاء، وهو ما يعني أن الشركة لا تقوم بالنصب على أحد.

وقال: «معرفش الوقت هيسعفني لده ولا لا، ومعرفش الناس هتتفهم ده و تقف جنبي ولا لا، ومعرفش اصحاب الحقوق هتصبر علينا ولا لا الله اعلم بظروفهم ودي حقوقهم، لكن الحاجة الوحيدة الي اقدر أوعد بيها، اني واقف علي رجلي ضهري منصوب مستمر في محاولة تدارك الأوضاع بكل شفافية والحاجة الوحيدة اللي توقفني هي قبري، أنا متعثر جدا .. لكن مش نصاب».

وختم محمود عبد الشافي رسالته بقوله: «انا اخطأت، انا أهملت، انا مستعد لاي حاجة اعملها ولو هرجع تحت الصفر بس محدش يتضرر بسببي، انا اخلاقيا متربي و عمري ما اقبل الحرام ، اللي فيه حاليا نتاج قلة خبرة و ثقة ببلاش عمياء و حسن ظن زيادة عن اللزوم يصل لمرحلة الإهمال المؤدي للقتل الخطأ ... ما هو حتي لو خطأ لازم نتحاسب، وانتوا عندكوا حق ... النوايا الحسنة لا تكفي ... و انا لو لي رصيد عند الناس تساعدنا و تدينا الوقت و الكتف اللي نتسند عليه علشان نعدلها فساعتها ربنا هيكون أذن بانه يستخدمنا و لا يستبدلنا، وربنا يجعل الحياه زيادة لنا في كل خير ، و الموت راحة لنا من كل شر، معرفش ولا متوقع اي رد فعل علي الكلام ده ... بس انا حاليا ارتحت ومستعد لاي حاجة».

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

ميكس ميديا