شاهد عامل دليفري يبصق في البيتزا قبل تسليمها للزبون

يحب الكثير البيتزا ويفضلونها، ويسعون لشراءها من المحلات الجاهزة، فتعتبر وجبة محببة ومفضلة للجميع بأنواعها المختلفة، وعند طلبها «دليفري»، يتأكدون من نظافة المحل والمكان الذي قام بصنعها، ولكن واقعة في تركيا أثبتت عكس ذلك.

فطلب أحد المواطنين في تركيا بيتزا «دليفري»، لتصلها للمنزل ساخنة فيلتهما، حتى أتى صاحب المبني يحذره من طلب البيتزا مرة آخرى، وعرض عليه مقطع فيديو لمشاهدته، ظهر به عامل بأحد مطاعم البيتزا،وهو يبصق فيها، ليست بصقة واحدة، ولكن عدة بصقات، وأغلق العلبة، وبدأ بقرع الجرس على صاحب البيت الذي طلب منه البيتزا.

تقدم المواطن التركي ببلاغ للسلطات التركية، التي قررت عقوبة وغرامة تصل لـ650 دولار أمريكيا، ومحاكمة استمرت منذ بداية عام 2017، وطالب الإدعاء التركي بعقوبة السجن 18 عاما لعامل التوصيل بتهمة محاولة تسميم الطعام وقتل صاحب الطلب.

أشعلت القضية مواقع التواصل الاجتماعي، وغرد العديد من مستخدمي موقع التدوينات الصغيرة «تويتر»، والتي جاء أغلبها برفض العقوبة على العامل، ورآها البعض بعقوبة مبالغ فيها، فكتب أحد المغردين أن العقوبة قاسية، والجريمة لا تستحق مثل تلك العقوبة، وغرد حساب آخر بأنها عقوبة لا تطبق على الإرهابيين، وكتب حساب آخر: «لو بص على الوطن ما حكم عليه بـ18 عاما».

​​​​​​​

 

عمر مصطفى

صحفي مصري

ميكس ميديا