حقيقة إصابة محمد صلاح بفيروس كورونا

توجد مخاوف من إصابة نجم منتخب مصر ونادي ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح، من إصابته بفيروس كورونا المستجد بسب حارس مرمى نادي بورنموث و4 لاعبين آخرين.

وأكدت تقارير أجنبية أن نادي بورنموث قرر عزل 5 من لاعبيه من بينهم حارس المرمى أرتور بوروك.

ووفق التقارير الأجنبية فإن هناك مخاوف من أن يكون العدوى قد انتقلت من اللاعبين المصابين إلى الفرعون المصري محمد صلاح وزملائه في نادي ليفربول، بعد المباراة الأخيرة التي جمعت الفريقين.

وكان محمد صلاح قد تبادل الحديث مع حارس مرمى بورنموث المصاب بكورونا أثناء خروجهما من الملعب عقب نهاية الشوط الأول.

ونفت وزارة الشباب والرياضة المصرية ما يتداول عن إصابة محمد صلاح بفيروس كورونا، مؤكدة أن الوزير حريص على التواصل مع اللاعب المصري للاطمئنان عليه باستمرار.

وأكدت مصادر في وزارة الشباب والرياضة حسب «البوابة نيوز» أن محمد صلاح بصحة جيدة ولا صحة لما يتردد من تلك الشائعات عن إصابة أسطورة كرة القدم المصرية والعالمية بالفيروس.

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

ميكس ميديا