هجوم على لعبة ببجي PUBG واتهامات بالدعوة لعبادة الأصنام

يستمر وسم «#احذفوا_لعبة_ببجي» في التواجد ضمن الأكثر تداولا على موقع التدوينات القصيرة تويتر في عدد من البلدان العربية لما أثاره التحديث الأخير للعبة من جدل واسع.

وأغضب تحديث لعبة بابجي «PUBG» الجديد الكثيرين من جمهورها بسبب ما وصفوه بالدعوة لعبادة الأصنام ومخالفة الثوابت الدينية.

تحديث لعبة ببجي «PUBG» وعبادة الأصنام

أطلقت شركة «TENCENT GAMES» في الأول من يونيو الجاري تحديثا جديدا للعبتها الأشهر على الإطلاق «PUBG» يتضمن طورا فرعيا جديدا أثار الجدل بشدة.

طور مغامرة الغابة الغامضة الذي يمكن لعبه في خريطة «Sanhok» يمكن اللاعب من الحصول على الموارد عن طريق الركوع لأصنام.

وتحتوي الخريطة على ثلاثة أنواع من تلك الأشكال تمثل القوة والاستراتيجية والحماية لمنح المتسابق أسلحة أو وقاية أو دواء.

وللحصول على المساعدة يقوم اللاعب بحركات تشبه التضرع لها لتقديم العون له بأدوات تمكنه من التفوق على منافسيه والحصول على فرصة للفوز.

لعبة ببجي التي جذبت الملايين حول العالم مهددة الآن بفقدان الكثير من شعبيتها بين المسلمين الذين اعتبر الكثير منهم التحديث الجديد بمثابة تعدٍ على الثوابت الدينية ودعوة للعودة للوثنية.

احذفوا لعبة ببجي

وتفاعل عشرات الآلاف على وسم #احذفوا_لعبة_بابجي بين مستجيب للدعوة ومطالب للشركة بحذفه وعودة الأمور إلى سابق عهدها.

ونشر الكثيرون لقطات شاشة من هواتفهم المحمولة أثناء حذف التطبيق رفضا لما قامت به الشركة وإعلانا للامتناع عن اللعب مرة أخرى.

وعبر آخرون عن رفضهم لحذف اللعبة مهما حث بطريقة ساخرة وتمسكوا بالاحتفاظ بها.

​​​​​​​

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا