رقم خدمة عملاء بنك إسكندرية الخط الساخن

ينشر «شبابيك» رقم خدمة عملاء بنك إسكندرية الخط الساخن للعملاء الحاليين أو الجدد أو الراغبين في الاستفادة مما يقدمه أحد أعرق المصارف في سوق المال المصري.

ويخصص كل بنك لنفسه رقم خط ساخن مركزي موحد على مستوى الفروع المنتشرة في محافظات الجمهورية، حتى يتم تقديم كل المعلومات الممكنة للعميل.

الخط الساخن لبنك الإسكندرية يرد من خلاله موظفون لديهم القدرة للولوج إلى قواعد بيانات جميع العملاء والخدمات النقدية والإلكترونية وماكينات الصراف الآلي للتعامل مع أي مشكلة.

رقم خدمة عملاء بنك إسكندرية الخط الساخن

ويمكن من خلال الاتصال على رقم خدمة العملاء الخط الساخن التحدث مع أحد ممثلي البنك لتقديم الشكاوى، والتي بينها على سبيل المثال سحب نقود في عملية بالخطأ، أو تأخر وصول تحويل، أو حتى مشكلة أثناء السحب من إحدى ماكينات الصراف الآلي.

كما يتاح من خلال خدمة العملاء الاستفادة من الخدمات التي تقدم عن طريق الهاتف المحمول دون الحاجة للتوجه للفرع، أو السؤال عن أحدث العروض والتسهيلات بشأن شهادات العوائد والقروض وغيرها.

وتعمل خدمة عملاء بنك الإسكندرية الخط الساخن طوال أيام الأسبوع دون إجازات وعلى مدار ٢٤ ساعة طوال اليوم.

ويمكن الاتصال بالخط الساخن لبنك الإسكندرية على رقم ١٩٠٣٣⁠⁠، من خلال جميع شبكات المحمول أو الخطوط الأرضية.

بنك الإسكندرية

بنك الأسكندرية تم تأسيسه عام 1957 كشركة مساهمة مصرية، وتم خصخصة البنك ببيع 80% من أسهمه لمجموعة سان باولو الإيطالية في 17 أكتوبر 2006.

آلت ملكية الحصة الحاكمة في بنك الإسكندرية إلى مجموعة سان باولو إنتيزا والتي ولدت باندماج مجموعتين ماليتين إيطاليتين وهما بنك إنتيزا وسان باولو إمي.

يعمل بنك الإسكندرية حاليا تحت لواء مؤسسة مالية عالمية مجموعة سان باولو إنتيزا التي تعد الأكبر على مستوى إيطاليا والثالثة بين بنوك منطقة اليورو.

استراتيجية البنك تتمحور حول إعادة صياغة شكل العمليات المصرفية واستحداث منتجات وخدمات مصرفية تناسب كافة الشرائح وجميع العملاء، مع تدعيم العمالة بكفاءات ذات خبرات دولية في مختلف المجالات لتشهد السنوات الثلاثة القادمة مولد عملاق مصرفى بالسوق المصرية لديه عراقة وأصول تاريخية وآليات وتقنيات السوق الحديثة.

يمتلك بنك الإسكندرية شبكة فروع محلية تبلغ 171 وحدة تقدم خدماتها إلى حوالي 1.5 مليون عميل.

يتبنى البنك خطط توسعية محليا للوصول بوحداته المصرفية لنحو 350 وحدة، بهدف مضاعفة الحصة السوقية للبنك من إجمالي الخدمات المصرفية ومضاعفة ميزانية البنك.

يخطط البنك إلى التوسع إقليمياً في منطقة الخليج وشمال أفريقيا، وعالمياً من خلال فروع له في إيطاليا.

 

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا