إصابة وزير التربية والتعليم بكورونا طارق شوقي يرد

إصابة وزير التربية والتعليم بكورونا طارق شوقي يرد

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي- فيس بوك- أنباء حول إصابة وزير التربية والتعليم بكورونا.

ووصلت هذه الأخبار المتداولة إلى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وقرر توضيح حقيقة هذا الأمر، وما إذا كان قد أصيب بفيروس كورونا أم لا.

ونشر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي- فيس بوك- تدوينة أكد فيها أن ما تم تداوله إنما هو من قبيل الشائعات ويتنافى مع الحقيقة، خاصة وأنه حضر مناسبة هامة بالأمس.

إصابة وزير التربية والتعليم بكورونا

وكتب الدكتور طارق شوقي، على صفحته الرسمية على- فيس بوك-  منذ قليل، تدوينة قال فيها: رسالة حتى لا يتمادى المحرضون ومروجوا الشائعات: الحمدلله، لست مصابًا بكورونا، وكنت في احتفالية تحيا مصر بالأمس، والعمل مستمر ولو كره الكارهون، والله المعين.

​​​​​​​

إجراءات الوقاية من فيروس كورونا في المدارس

وكان وزير التربية والتعليم والتعليم الفني قد اتخذ مجموعة من الإجراءات الاحترازية، لمنع تفشي فيروس كورونا بين الطلاب في المدارس، مشددًا على ضرورة الالتزام بها.

وفند وزير التربية والتعليم قراراته في عدة نقاط، وهي:

  • الوزارة تتبع الإجراءات الاحترازية داخل المدارس ولا يوجد داع للقلق حول الإصابة.
  • الوزارة تعني بسلامة الطلاب، وبالتالي فهي تتخذ إجراءات الوقاية، المتمثلة في قرارات غلق الفصول.
  • قرار تعطيل الدراسة ليس من اختصاصات الوزارة ولكنه أمر سيادي، لم يطرح بعد.
  • الوزارة خيرت أولياء الأمور ما بين الدراسة بانتظام أو التحويل إلى نظام المنازل وتولي أبنائهم مسئولية الدراسة بأنفسهم، في حال تخوفهم من الفيروس، وسوف يحضرون الامتحانات التي تؤهلهم للانتقال إلى الصفوف الأعلى.
  • وأكد شوقي أنه لن يتخذ قرارًا بإلغاء الدراسة حتى ولو أغلقت جميع المدارس، مؤكدًا أنه سيتم مواصلة العام الدراسي 2020/2021 بالطرق والوسائل التعليمية المستحدثة خلال العام الدراسي الجاري، كالمنصات والقنوات التعليمية.

 

 

عمر مصطفى

صحفي مصري

ميكس ميديا