ظهور محمد رمضان يحتضن أشهر فنان إسرائيلي

اجتاحت موجة غضب عارمة مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، مساء اليوم السبت، عقب انتشار صورة لمحمد رمضان مع مغني إسرائيلي.

وتصدر محمد رمضان قائمة الوسوم الأكثر تداولا على موقع «تويتر» في مصر، حيث انتقد الآلاف هذا التصرف معتبرين إياه تطبيع فني.

صورة محمد رمضان مع مغني إسرائليل

الضجة المثارة بدأت بعد نشر الإعلامي الإماراتي حمد المزروعي صورة جديدة للفنان محمد رمضان خلال زيارته الأخيرة لدبي.

وظهر في الصورة المزروعي بصحبة محمد رمضان والمطرب الإسرائيلي أومير أدام، وفي الصورة يحتضن رمضان أومير.

وعلق المزروعي على الصورة قائلا: «أشهر فنان في مصر مع أشهر فنان في إسرائيل، دبي تجمعنا».

كما نشرت صفحة إسرائيل بالعربية على موقع «تويتر»، نفس الصورة، معلقة «الفن دوما يجمعنا».

واحتفى المتحدث الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي بالصورة، حيث أعاد نشرها وكتب: «ما أجمل الفن والموسيقى والسلام! الفنان المصري القدير  #محمد_رمضان مع الفنان الاسرائيلي المتألق #عومر_ادام في دبي».

انتقادات لمحمد رمضان

اعتبر البعض أن هذا التصرف يهدد مستقبل محمد رمضان الفني بالكامل، ومن هذا ما نشره حساب يحمل اسم «Deena Mustafa» كتب: «افتكر ان ده اول مسمار فى نعش محمد رمضان الفنى يلا فى ستين داهيه انا اصلا بكره محمد رمضان».

وقال حساب آخر باسم «MohamedRaf»: «هو محمد رمضان دا كان بيناضل في غزة إمبارح يعني؟ ما مواقفه كلها حقيرة، عادي ماجتش عليه بقى.. إفتح يابني القوس وزود إسمه وسيب القوس مفتوح!».

وأضاف حساب باسم «mohamad almasry»: «محمد رمضان لا يمثل الا نفسه وهو مش اشهر ممثل مصري ولا حاجه بالعكس ده مفيش راجل محترم في مصر أصلا بيتفرج عليه».

​​​​​​​

 

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا