قتلها وشرب السيجارة بجوار جثتها..جريمة قتل زوج لزوجته في بولاق

قتلها وشرب السيجارة بجوار جثتها..جريمة قتل زوج لزوجته في بولاق

جريمة بشعة استيقظ عليها أهالي منطقة بولاق الدكرور اليوم الأحد 3 يناير 2020، بعد أن تم اكتشاف جريمة قتل زوج لزوجته.

وتعود بداية الواقعة إلى عودة الزوج القاتل من عمله لسنوات في إحدى الدول العربية بسبب التضييق الذي فرضته الدول جراء وباء كورونا المستجد.

وعقب عودة الزوج إلى زوجته، بدأت الخلافات تدب بينهما، وتتعالي الأصوات من داخل محل سكنهما.

وتطور الأمر إلى أن انتقلت الزوجة الضحية للعيش في شقة بعيداً عن الزوج هرباً من الخلافات.

فما كان من الزوج إلا أن تتملك منه رغبة الانتقام وبدأ يخطط لتصفية حساباته مع زوجته.

وأخذ الزوج في مراقبة زوجته من محل سكنها وحتى مكان عملها وهي المدرسة التي تعمل فيها.

وفي يوم وقوع الجريمة، دس الزوج بين ملابسه سكين لتنفيذ جريمته، وتبع زوجته حتى محل عمل في داخل المدرسة.

وبعد أن دخل خلف المجني عليها إلى مقر عملها نشأت الخلاف بينهما وتعالت الأصوات بين الزوج وزوجته القتيلة.

وسرعان ما تدخل العاملون في المدرسة من أجل التفريق بين الزوج وزوجته وتهدئة الأمور.

إلا أن الزوج الراغب في الانتقام فاجأ الجميع وتحرك مسرعا نحو المجني عليها وأخرج السكين من ملابسه وسدد لها عدد من الطعنات.

وبسبب قوة الطعنات التي وجهها الزوج لزوجته سقطت أرضاً، ولأن رغبة الانتقال قد تملكت من الزوج فلم يصبر على زوحته حتى تلفظ أنفاسها الأخيرة.

وانهال الزوجة على الضحية الملقاه أرضا بمزيد من الطعنات الأمر الذي تسبب في وفاته على الفور.

وبعد تنفيذ الزوج لجريمته دخل في موجة من البكاء، وحاول العاملون في المدرسة للإمساك به إلا أنه رفض ذلك وأكد لهم أنه نفذ غرضه ولن يهرب وسينتظر قدوم الشرطة والقبض عليه.

وقال القاتل للعاملين في المدرسة، أثناء شربه لسيجارة : «متخافوش مش ههرب إطلبولي الشرطة هيا كده ارتاحت».

أحمد الليثي

أحمد الليثي

صحفي مصري، عضو نقابة الصحفيين ومقيم بمحافظة المنوفية

ميكس ميديا