3
ما هي نوة الفيضة الكبرى التي تضرب الإسكندرية؟

ما هي نوة الفيضة الكبرى التي تضرب الإسكندرية؟

حذرت هيئة الأرصاد الجوية من موجة طقس سيئ تضرب محافظة الإسكندرية بالتزامن مع نوة الفيضة الكبرى، والتي يصاحبها هطول أمطار غزيرة مع انخفاض في درجات الحرارة.

ورفعت المحافظة استعدادها لاستقبال واحدة من أعنف نوات الشتاء وأعلنت العمل على حالة الطوارئ لحين انتهاء الأجواء السيئة.

ما هي نوة الفيضة الكبرى؟

بداية فإن مصطلح النوة الذي يستخدمه علماء الأرصاد والختصين بالملاحة البحرية يعبر عن ظاهرة مناخية يزداد فيها نشاط الرياح بصورة أكبر من المعتاد مع أمطار تتباين في شدتها.

وعادة ما يصحب النوات التي تكون على المناطق الساحلية ارتفاع في الأمواج ما يتعذر معه استمرار أعمال الملاحة البحرية والصيد وكافة الأنشطة.

نوة الفيضة واحدة من تلك النوات والتي تأتي في موعد ثابت سنويا، فتبدأ في منتصف يناير وتستمر لمدة 60 أيام.

وبحسب البحوث التي تجريها هيئات الأحوال الجوية فإن اتجاه نوة الفيضة الكبرى جنوبية غربية وحالة الأمطار فيها شديدة.

وسميت نوة الفيضة الكبرى بهذا الاسم بسبب غزارة الأمطار أو لأن البحر يفيض وترتفع الأمواج بشكل كبير ما يمنع ممارسة الصيد خلالها لخطورة الأمواج.

وتعتبر الإسكندرية هي المُحافظة الوحيدة في مصر التي تتعرض لهذه النوات، وتعود أسماء النوات إلى الصيادين الذين كانوا يتتبعونها للحفاظ على سلامتهم ومعرفة أوقات تعذر الصيد.

 

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا