تعليق الدراسة 2021 وقرارات مجلس الوزراء اليوم بخصوص التعليم

تعليق الدراسة 2021 وقرارات مجلس الوزراء اليوم بخصوص التعليم

حسم آخر قرارات مجلس الوزراء اليوم بخصوص التعليم، موقفه من تعليق الدراسة في الفصل الدراسي الثاني 2021 بالمدارس والجامعات.

وكان منشورًا قد نُشرعلى مواقع التواصل الاجتماعي، يتضمن قرار مجلس الوزراء الصادر اليوم، بتعليق الدراسة في الفصل الدراسي الثاني بكافة المدارس والجامعات.
تعليق الدراسة 2021

وتداول المصريون المنشور منسوب إلى رئاسة مجلس الوزراء والذي يفيد بتعليق الدراسة، وكانت مطالبات متعاقبة من طلاب المدارس والجامعات في مصر على مواقع التواصل الاجتماعي، قد ظهرت من خلال تدشين أكثر من هاشتاج، يطالبون فيها بتعليق الدراسة وإلغاء الامتحانات.

وجاءت مطالبات الطلاب تلك، تخوفًا من انتشار فيروس كورونا حال استئناف الدراسة في الفصل الدراسي الثاني وعقد الامتحانات تحريريًا في موعدها باللجان في المدارس والجامعات.

قرارات مجلس الوزراء اليوم بخصوص التعليم

وأًعلنت آخر قرارات مجلس الوزراء اليوم بخصوص التعليم، الأربعاء 10 فبراير 2021، والتي تحدد فيها موقفها من تعليق الدراسة في الفصل الدراسي الثاني.

ونشرت الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء على موقع التواصل الاجتماعي- فيس بوك-  قرارها الأخير، وقال فيه: تداولت بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي منشورًا بقرار منسوب لمجلس الوزراء يزعم تأجيل بدء الدراسة في الفصل الدراسي الثاني بجميع المدارس والجامعات على مستوى الجمهورية لحين إشعار آخر.

تعليق الدراسة في المدارس والجامعات

وشدد مجلس الوزراء في بيانه على أن الإعلان عن كافة التفاصيل المتعلقة ببدء الدراسة في الفصل الدراسي الثاني بالمدارس والجامعات، سيتم خلال أيام، بعد مناقشة الملف باجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا.

وأكد مجلس الوزراء أن المنشور المتداول ليس تابعًا لمجلس الوزراء ولا صحة له على الإطلاق، بل هو زائف وينافي الحقيقة تمامًا.

وأكد مجلس الوزراء أنه سيتخذ كافة الإجراءات القانونية تجاه مروجي ذاك المنشور الزائف.

وناشد مجلس الوزراء المواطنين بعدم الانسياق خلف الشائعات، مهيبًا بوسائل الإعلامي ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي التحلي بالدقة والموضوعية أثناء نشر الأخبار، والتأكد من صحتها من مصدرها، وهي الجهات المعنية، تجنبًا لإثارة الرأي العام.

​​​​​​​

شيماء عثمان

شيماء عثمان

صحفية مصرية من محافظة الإسكندرية، عملت مراسلة للعديد من المواقع والصحف المحلية

ميكس ميديا