دوافع إطلاق الشائعات

دوافع إطلاق الشائعات

هناك من الأخبار الكاذبة التي تنتشر في المجتمعات وبين الأفراد من قبيل الشائعات، ولكن هل تعلم ما هي دوافع إطلاق الشائعات؟

تعريف الشائعة

وقبل التطرق للتعرف على ما هي دوافع الشائعات، علينا أولاً أن نعرف ما هي الشائعة؟

والشائعة هي عبارة قابلة للتصديق، لا تطلب برهانًا أو دليلاً، وتنتقل بين الأفراد عن طريق الكلمات- شفاهية- أو من خلال وسائل العمليات النفسية.

خصائص الشائعات

وتعتمد الشائعات في انتشارها على عدة خصائص، فما هي خصائص الشائعات؟

وتتلخص خصائص الشائعات في النقاط التالية:

  • لا تتطلب مستوى معين من الثقافة.
  • سرعة الانتشار.
  • الاعتماد على شخصيات معينة محبة للظهور ومعرفة بواطن الأمور في نقلها وانتشارها.
  • تستخدم جميع وسائل العمليات النفسية لنقلها.
  • يستخدمها مطلقوها في جميع مراحل العمليات النفسية.
  • استغلال حاجات الجماهير الأساسية.

دوافع إطلاق الشائعات

وبناءً على ما تم ذكره، هل تعلم ما هي دوافع إطلاق الشائعات؟

وتتعدد دوافع إطلاق الشائعات، وهذه هي بعضها:

دوافع إطلاق الشائعات العدوانية

ويستهدف مطلق الشائعة في هذه الحالة، تشويه سمعة الشخص الذي أطلق الشائعة حوله أو محاولة تغيير موقف الناس حياله، وقد يكون القصد هو إثارة المخاوف منه.

دوافع إطلاق الشائعات جذب الانتباه

وهنا يستهدف مطلق الشائعة أو المروج لها جذب انتباه الآخرين إليه بإيهامهم أن لديه من المعلومات التي تخفى عن غيره من الناس.

دوافع إطلاق الشائعات التنبؤ

وفي هذه الحالة يكون مطلق الشائعة أو مروجها متنبئًا بحدوث أمر ما، فيطلق حوله الشائعة على أنها حقيقة يعمل على تهيئة الآخرين لاستقبالها.

دوافع إطلاق الشائعات الكراهية

وهنا يطلق شخص ما الشائعة حيال شخص أو مجموعة أفراد يكن لهم الكراهية ويرغب في تشويههم أمام الآخرين.

دوافع إطلاق الشائعات الإسقاط

بأن يسقط مروج الخبر الكاذب على الآخرين ما يكنه في نفسه، كتلقي رشوة على سبيل المثال أو الادعاء بالكذب أو غير ذلك من الصفات غير الصحيحة.

وهناك دوافع أخرى لإطلاق الشائعات مثل ندرة الأخبار، العنف السلبي وانعدام المعلومات، وجميعها تتضمن أخبارًا كاذبة.

من دوافع إطلاق الشائعات خفض الروح المعنوية للشعوب

ومن دوافع إطلاق الشائعات خفض الروح المعنوية للشعوب، وذلك يكون لدى بعض الحكومات تجاه أفراد المجتمع الذي تحكمه.

قانون الشائعات هو شدة الشائعة= الأهمية* الوضوح

وقانون الشائعات هو شدة الشائعة= الأهمية* الوضوح، وهذه المعادلة تقع ضمن العوامل المتصلة بالموضوع والمهيئة لنشأة الشائعة.

أما العوامل المتصلة بالفرد والمهيئة لنشأة الشائعة فتنقسم بدورها إلى:

  • إشباع الرغبة.
  • خصائص الجمهور.
  • اتجاهات الأفراد.

 

 

شيماء عثمان

شيماء عثمان

صحفية مصرية من محافظة الإسكندرية، عملت مراسلة للعديد من المواقع والصحف المحلية

ميكس ميديا