صاروخ الصين الخارج عن السيطرة وتوقعات سقوطه في مصر

صاروخ الصين الخارج عن السيطرة وتوقعات سقوطه في مصر

أثار صاروخ الصين الخارج عن السيطرة حالة من التوجس بين المصريين والعالم أجمع بسبب آخر الأخبار التي تم الوصول إليها بشأن توقعات سقوطه في مصر.

الصين تفقد السيطرة على صاروخ

وتداولت الصحف العالمية مساء الاثنين 4 مايو 2021 خبر يفيد بأن الصين تفقد السيطرة على جسم صاروخي كانت قد أطلقته ومن المفترض سقوطه في المحيط.

وأشارت الصحف العالمية إلى أن الصاروخ الصيني قد انطلق من الصين يوم الخميس الموافق 29 أبريل وخرج عن سيطرتها بما يعني أنه من المتوقع خلال الأيام القليلة المقبلة أن يسقط في أي بقعة على الأرض ولم يتعين بعد موقعها.

الصاروخ الصيني موضع القلق هو أكبر الصواريخ التي أطلقتها الصين، لحمل وحدة رئيسية سيقيم فيها طاقم مكون من 3 رواد فضاء بمحطة فضائية دائمة، لتكون أول محطة صينية دائمة تنافس المحطة الفضائية الدولية.

الصين تفقد السيطرة على صاروخ

التفاصيل المتعلقة بهذه الواقعة تفيد بأن الصين تفقد السيطرة على صاروخ، وبمعنى أدق جزء منه، أطلقت عليه اسم «لونغ مارش 5 بي».

يزن هذا الجزء الذي فقدت السيطرة عليه 21 طنًا وطوله 100 قدم، بينما يبلغ عرضه 16 قدم.

المخاوف التي انتابت سكان العالم تتعلق بعودة الصاروخ مجددًا إلى الأرض، ولكن في أي منطقة قد تكون مأهولة بالسكان.

جوناثان ماكويل، عالم فلك يتتبع الأجسام التي تدور حول الأرض، يقول أن الجسم الصاروخي عند خروجه من الغلاف الجوي قد يحترق قبل نزوله للأرض ولكن بعض القطع الكبيرة من حطامه متوقع عدم سقوطها، ولكن ماذا عن القطع الأخرى؟

بحسب ماكويل، فإن الأجزاء الأخرى من الصاروخ الصيني قد تقع في المحيط ولكن مازالت المخوف قائمة من سقوطه في المناطق المأهولة بالسكان.

وأضاف أنه لا يمكن السماح للصاروخ الصيني بالعودة مرة أخرى إلى الغلاف الجوي بعد ما فقدت الصين سيطرتها عليه.

الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة وتوقعات سقوطه في مصر

آخر التطورات المتعلقة بالصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة، تفيد بأنه سيسقط في مصر.

وكتب الدكتور محمد سيد علي حسن، مهندس الفضاء والنانو بإحدى الجامعات اليابانية، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» أن الصاروخ الخارج عن السيطرة عبر مصر بالفعل منذ قليل ولكنه مازال في الفضاء.

وأعرب المهندس المصري عن مخاوفه من احتمالية سقوط الصاروخ في إحدى المناطق المأهولة بالسكان في مصر خلال الساعات أو الأيام القليلة المقبلة.

وتوقع مهندس الفضاء المصري أن يسقط الصاروخ ما بين المحيطين الهادي والهندي.

وأوضح أن أخطر ما في الأمر هو أن ارتفاع الصاروخ بدأ في التناقص، مضيفًا: «وبالرغم من أنه بينزل ويطلع وذلك لأنه بيدور في مدار بيضاوي يتراوح ارتفاعه الآن ما بين 170 إلى حوالي 350 كم وأكثر الأماكن في النقصان بدأت من مصر وشبه الجزيزة العربية واستمرت في المحيط الهندي قبل أن يرتفع الصاروخ من جديد».

وتابع: «الصاروخ بيلف لفة كاملة حول الأرض كل 90 دقيقة تقريبًا يعني سيعود لمصر مرة أخرى ولكن في محافظة أخرى، سرعة الصاروخ لحظة عبوره مصر كانت حوالي 28 ألف كم/ ساعة وهو على ارتفاع 212 كم من سطح الأرض! وإذا سقط ستتضاعف تلك السرعة بشكل رهيب جدًا عند دخوله الغلاف الجوي وسيكون السقوط سقوطًا حرًا.

واختتم المهندس محمد سيد منشوره بقوله: «تخيل سرعة جسم سقط سقوط حر من ارتفاع 100 كيلومتر مثلاً! احسبها بقانون نيوتن وقل لنا كم ستكون السرعة لتعرف مدى الدمار الذي قد يسببه الـصاروخ بوزن الـ 20 طن؟!».

خروج صاروخ عن السيطرة

ووفق شهادة ماكويل فهذه المرة ليست الأولى التي يشهد فيها العالم خروج صاروخ عن السيطرة، فهناك صاروخ فالكون 9 الذي شهدت إحدى مزارع واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية سقوط خزان الضغط الخاص به عليها.

 

 

شيماء عثمان

شيماء عثمان

صحفية مصرية من محافظة الإسكندرية، عملت مراسلة للعديد من المواقع والصحف المحلية

ميكس ميديا