أركان الحج بالترتيب وأشهره وحكم من ترك أحد أركانه

أركان الحج بالترتيب وأشهره وحكم من ترك أحد أركانه

يعد الحج من الشرائع التي فرضها الله عز وجل على المسلم القادر، وهناك من أركان الحج التي لا يمكن أن يتم بدونها والتي سنذكرها في هذا التقرير، بالإضافة إلى أشهر الحج وحكم ترك ركن من أركانه.

عدد أركان الحج

وعلى المسلم الحاج الالتزام بـ عدد أركان الحج وأدائها جميعًا دون ترك أيًا منها.

ويبلغ عدد الأركان أربعة أركان وهي تختلف عند الفقهاء الأربعة مالك، أبو حنيفة، بن حنبل والشافعي.

من أركان الحج

وينشر «شبابيك» أركان الحج الأربعة وهي:

  • الإحرام: بأن ينوي الحاج تأدية النسك.

  • الوقوف بعرفة: قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم: «الحج عرفة، من جاء ليلة جمع قبل طلوع الفجر فقد أدرك».
  • طواف الإفاضة: ويذهب الجمهور إلى أنه لا آخر لوقته ولكن اختلف في وجو الدم لمن لم يؤده في أيام التشريق.
  • السعي بين الصفا والمروة: قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: «اسعوا فإن الله كتب عليكم السعي».

حكم من ترك ركن من أركان الحج

وبعد معرفة أركان الحج الأربعة ما هو حكم من ترك ركن من أركان الحج دون أدائه مع أداء باقي الأركان؟

وأركان الحج الأربعة تعد من الفروض الواجب القيام بها أثناء تأدية الفريضة ولا يجوز الاستغناء عن أي منها كما لا يعوضه الذبيحة أو غير ذلك.

وعلى الحاج الالتزام بالترتيب في تأدية أركان الحج وهو شرط لصحة الفريضة وتتم بهذا الترتيب: «الإحرام- الوقوف بعرفة- طواف الإفاضة- السعي بين الصفا والمروة».

من أشهر الحج 

ولا تؤدى فريضة الحج إلا في أشهر الحج التي فرضها الله عز وجل على المسلمين وهي:

  • شوال.
  • ذو القعدة.
  • العشر الأوائل من ذي الحجة.

 

شيماء عثمان

شيماء عثمان

صحفية مصرية من محافظة الإسكندرية، عملت مراسلة للعديد من المواقع والصحف المحلية

ميكس ميديا