3
قبل ما تضرب رنجة وفسيخ.. إزاي تعرف الصالح من الفاسد؟

قبل ما تضرب رنجة وفسيخ.. إزاي تعرف الصالح من الفاسد؟

قبل بدء أعياد الربيع نستيقظ على تحذيرات وزارة الصحة من تناول «الفسيخ» و «الرنجة»؛ نظرًا لخطورة تلك الوجبات على الصحة، ولكن «لا حياة لمن تنادي» فهذه الأكلات هي المظهر الرئيسي للاحتفال بـ «شم النسيم» بالنسبة للمصريين ولا يمكن الاستغناء عنها.

لذلك.. لن نقول لك في هذا التقرير لا تأكل «الفسيخ» و «الرنجة»، ولكن سنقدم لك بعض النصائح التي إذا اتبعتها عند الشراء لن تُصاب بوعكة صحية.

الملمس المتماسك

الفسيج والرنجة الطازجان يتميزان بملمسهما المتماسك التي تكون فيه الأنسجة واضحة بعكس الأسماك الفاسدة التي لا تكون فيها الانسجة واضحة واللحم مُغطى بطبقى جيلاتينية.

لمعان العين

يجب أن تكون العين لامعة بيضاء اللون، حيث يدل ذلك على أنها طازجة، بعكس صاحبة اللون الرمادي فتكون فاسدة وغير صالحة للاستخدام.

الجسم الصلب

تتميز الأنواع الطازجة بالجسم الصلب المتماسك بعكس الفاسدة التي تكون ذات ملمس لين «طري».

يمكنك اختبار ذلك عن طريق الضغط عليها، فإذا كان هناك اثرًا لإصبعك فتكون حينها فاسدة لأن جسدها طري.

الخياشيم «أحمر وردي»

هذه الطريقة هي الأسهل للتميز، فالصالحة ستجدها تتمتع بخياشيم ذات لون أحمر وردي برائحة مقبولة، أما الفاسدة فيكون لونها مائل للإصفرار أو البنية برائحة كريهة.

لون الجسم

إن الأسماك الصالحة يكون لونها مائل للبني الذهبي، وإن كان بعض الفاسدين يقومون بتدخين الأنواع الفاسدة وطليه بدهان يحوله إلى اللون الذهبي.

لذلك إذا اضطررت لشراءه من مكان لا تعرفه، فقم باختيار السمكة التي تميل للون البني وليس الذهبي.

القشرة الخارجية

لمعرفة مدى صلاحية الأسماك، ينبغي أن تتأكد من شكل القشرة الخارجية، فإذا كانت كاملة وغير منزوعة فهي صالحة، أما إذا كانت منزوعة فهي فاسدة وغير صالحة.

سوزان حسني

سوزان حسني

صحفية مهتمة بالكتابة في مجال العلاقات

ميكس ميديا