ميسي وعائلته في المحكمة.. تعرف على التهم الموجهة إليهم (صور)

وصل لاعب نادي برشلونة وقائد منتخب الأرجنتيني، ليونيل ميسي إلى المحكمة الإسبانية صباح الخميس، رفقة والده خورخي وشقيقه للإدلاء بإفادته مجددا في القضايا التي طالته والمتعلقة بالتهرب الضريبي.

ميسي التهرب الضريبي وهو اليوم الثالث للاستماع الى الإفادات المتعلّقة باللاعب والمقربين منه ومن الممكن أن يتم إصدار الحكم النهائي اليوم. 497119-MessiCourt4

وكان في انتظار ميسي عشرات الصحفيين والمشجعين الذين احتشدوا خلف الحواجز، وقد صفق معظمهم للاعب الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم خمس مرات، ولكن سُمع أيضاً من يهتف له "اللص الصغير"، و"اذهب إلى بنما"، في إشارة الى وجود اسمه في أوراق بنما التي كشفت أسماء آلاف الأشخاص المتهمين بالتهريب الضريبي عبر العالم.

وكانت الجلسات في هذه القضية بدأت الثلاثاء الماضي بغياب ميسي، ومن المقرر أن تنتهي غداً الجمعة.

و أظهرت المحكمة أن خورخي والد ميسي وشقيقه رودريغو هما المسؤولان عن العقود وليس اللاعب نفسه الذي قال أمام المحكمة أنه من فرط ثقته بذويه يوقع على العقود دون أن يقرأها.

 موقف برشلونة من تسريبات «وثائق بنما» الخاصة بـ«ميسي»

ويواجه ميسي ووالده تهم التهرب من دفع ضرائب بقيمة 4.16 ملايين يورو، عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007 و2009، وذلك من خلال انشاء شركات وهمية في كل من بيليز والأوروغواي.

ونفى ميسي ووالده التهمة الموجهة إليهما ووجها أصابع الاتهام إلى الوكيل السابق للنجم الأرجنتيني، لكن الادعاء العام في برشلونة قرر المضي قدما في القضية.

وازداد وضع ميسي ووالده تعقيداً بعدما ظهر اسم العائلة في "وثائق بنما" التي سربت من مكتب المحاماة البنمي موساك فونسيكا وكشف فيها عن أسماء أكثر من 360 ألف شخص وشركة وراء شركات سرية.

اقرأ أيضا.. العالم يبدأ التحقيق في «وثائق بنما»

وتأتي جلسات المحاكمة في توقيت صعب لميسي حيث سيسافر اليوم إلى الولايات المتحدة الأمريكية للالتحاق بمنتخب بلاده الذي يبدأ مشوراه في بطولة كوبا أميركا يوم الاثنين المقبل أمام نظيره التشيلي.

أسامة مرعي

ميكس ميديا