إذا كنت من محبي الروايات العالمية المترجمة، فلا يجب أن يفوتك مشاهدة هذه المجموعة من الأفلام السينمائية التي اقتبست عن هذه الروايات العالمية الشهيرة.

ستجد في هذه القائمة مجموعة من أشهر الروايات العالمية، التي قد تكون قد قرأتها من قبل أو سمعت عنها على الأقل مثل «رواية 1984» و«الحب في زمن الكوليرا» و«البؤساء» وغيرها الكثير؛ والتي لم تتحول إلى أفلام سينمائية عالمية فقط، بل اقتبس عنها بعض الأفلام المصرية أيضا.. فأيهما سيكون أفضل الفيلم أم الرواية؟

روايات عالمية شهيرة

  • رواية 1984

الرواية التي كتبها «جورج أوريل» وضعت لتتنبأ بالمستقبل؛ فقد نشرت عام 1949 وتدور أحداثها في العام 1984؛ الذي يصل فيخ القمع السياسي للدرجة التي تتحكم فيها الحكومة في حياة المواطنين؛ تراقبهم داخل بيوتهم؛ تؤسس لوزارة «الحقيقة» لتزيف الحقائق ونشر الأكاذيب؛ تُمنع الكتب وتختفي الأدوية من الصيدليات.

الرواية تحولت إلى فيلم أمريكي في العام 1985 وهو من إخراج «ميشيل ريدفورد».

  • كائن لا تحتمل خفته 

هل يملك الإنسان حرية حقيقية في اختياراته.. هكذا يتسائل الكاتب التشيكي «ميلان كونديرا» في روايته؛ فالإنسان لن يعيش إلا حياة واحدة؛ ولو قدر له أن يعيش حياتين لكان أقدر على المقارنة بينهما ورؤية عواقب الأمور.

ثم يطرح «كونديرا» تساؤلا خفيا.. هل لو قدر للإنسان أن يعيش أكثر من حياة لكان الأمر مملا إلى هذا الحد؟ هل سيرتكب الأخطاء ويذوق المعاناة نفسها؟ 

الرواية تحولت لفيلم بعنوان «The Unbearable Lightness of Being» عام 1968؛ بطولة «دانيال دي لويس» و«جوليت بينوش».

  • البؤساء

لعلك قد سمعت بهذا الاسم من قبل؟؟ رواية «البؤساء» للكاتب الفرنسي «فيكتور هوجو».

يأخذك الكاتب في جولة لرؤية فرنسا في القرن التاسع عشر.. فقراء ينامون على قارعة الطريق، أبرياء يُلقى بهم في السجن ظلما؛ آباء يبيعون أعضائهم لإنقاذ أطفالهم.

ومن بين كل هذه الأحداث البائسة تتخلل في الرواية لمسات رومانسية وعادات وتقاليد ومواقف تكشف عن طبيعة المجتمع الفرنسي في تلك الفترة.

الرواية تحولت إلى أكثر من فيلم بعنوان «Les Misérables»  منها فيلم إنتاج عام 1998 للمخرج «بيل أوجست» وفيلم 2012 إخراج «توم هوبر».

  • الجريمة والعقاب

لعلك سمعت بهذا الاسم من قبل فهي الرواية التي اقتبس عنها فيلم «الجريمة والعقاب» لشكري سرحان.

أما الرواية الأصلية فصاحبها هو الكاتب الروسي «فيودور ديستيوفسكي» الذي يتناول في روايته فكرة الجريمة، وما تغيره هذه الجريمة في نفسية المجرم وطريقة تفكيره ونظرته للأمور.

وقد تحول الرواية لأكثر من عمل سينمائي في السينما العالمية، بعنوان «Crime & Punishment» منها فيلم من إنتاج عام 2002، وفيلم آخر من إنتاج 2015.

  • قصة مدينتين

ما هو الفيصل بين الخير والشر.. هل يمكن أن يكون الخيط بينهما رفيعا إلى هذه الدرجة؟

رواية «قصة مدينتين» للأديب «تشارلز ديكنز» تتناول الثورة الفرنسية التي تجرف كل ما أمامها..

ففي ثنايا هذه الأحداث يقتل الثوار رجال أرستقراطيون لكنهم «طيبون» كما يصفهم الكاتب.. ليتسائل «ديكنز» هل تحولنا شدة الظلم إلى ظالمين؟

تحولت الرواية إلى عدد من الأعمال الفنية، ما بين مسلسلات وأفلام تحت عنوان «A tales of two cities» منها فيلم أبيض وأسود عام 1935 ومسلسل عام 1989 وفيلم آخر عام 1980، وفيلم إنتاج عام 2014

  • العجوز والبحر

هذه الرواية الملهمة تناولتها السينما في أكثر من عمل؛ منها فيلم «The Old Man and the Sea» إنتاج عام 1958

دعك من كل الكتاب والروائيين الذين يتحدثوا عن الأحلام والتحدي؛ فقد سبقهم الروائي الأمريكي «إرنست هيمنجواي» في روايته الشهيرة «العجوز والبحر».

فبطل الرواية رجل طاعن في السن، يذهب إلى البحر كل مرة دون أن يعود بأي صيد، يستمر هذا الوضع لسنوات لكن الرجل لا ييأس رغم حياته التي يجدها البعض مملة.

هذه الرواية الملهمة تناولتها السينما في أكثر من عمل؛ منها فيلم «The Old Man and the Sea» إنتاج عام 1958 وإخراج «جون سترجس».

وفي العام 1990 تم إنتاج فيلم آخر للرواية من إخراج «جود تايلور».

  • الحرب والسلام

تصنف رواية «الحرب والسلام» واحدة من أهم روايات «ليو تولسيتوي» بعد رواية «آنا كارنينا».

يتناول «توليستوي» في الرواية أسئلة عديدة حول مشروعية الحرب، وحياة الإنسان ورؤية للحب والدين.. إن الحرب عنده تبدو جريمة حتى لو كان هدفهعا نبيلا.

تحول الفيلم في العام 1956 إلى مسلسل تلفيزيوني قصير، بعنوان «War And Peace» من إخراج  الأمريكي «كينج فيدور». 

روايات عالمية رومانسية

  • آنا كارنينا

كانت «آنا كارنينا» المرأة الأكثر جدلا بين شخصيات الأدب العالمي.. فلا تدري إن كنت ستتعاطف معها تحتقرها؟

إنها زوجة ناقمة على مجتمعها الأرستقراطي بكذبه وزيفه، وخياناته؛ فتقرر التتمرد والتصريح بعلاقة حب مع أحد الضباط رغم زواجها.. فماذا سيكون مصير تلك المرأة؟

تحولت الرواية إلى فيلم بعنوان «Anna Karenina» في العام 1997 من إخراج «بيرنارد روز»؛ وفيلم آخر في العام 2012، من إخراج «جو رايت».

الرواية  تم اقتباسها في العديد من الأعمال السينمائية بمختلف البلاد والثقافات، واقتبس منها فيلم «نهر الحب» بطولة «فاتن حمامة» و«عمر الشريف».

  • الحب في زمن الكوليرا

هل الحب هو نوع من المرض أم الشفاء ودعوة للتصالح مع الحياة؟ الإجابة ستعتمد على اختيارك أنت.

في تلك الرواية يطرح الكاتب «جابريل جارسيا ماركيز» النموذجين أمامنا.. فهذا هو الشاب «فلورانتينو» الذي يسعى للانتقام من حب فاشل؛ بالدخول في علاقة جنسية مع كل امرأة يقابلها.

وهناك «فيرمينا» التي يعود إليها حبيبها القديم «فلورانتينو» نفسه؛ بعد وفاة زوجها وهي في قمة الشيخوخة والمرض؛ فهل ينجح الحب وقتها في شفاء روحيهما وتصالحهما مع الحياة؟

الرواية تحولت إلى عمل سينمائي في العام 2007 بعنوان «Love in the Time of Cholera» من إخراج «مايك نويل».

  • جين إير

عندما كتبت الروائية الإنجليزية «شارلوت برونتي» روايتها الشهيرة «جين آير» اختارت أن تكتبها باسم مستعار لرجل؛ فهي في الواقع كانت تكتب قصة حياتها على شكل رواية.

سنتعرف في الرواية على فتاة تدعى «جين» تربت بين الأقارب والمدارس الداخلية، وتعيش حياة قاسية تدور فيها صراعات العائلة والحب والقسوة والفقر.

اعتبرت الرواية واحدة من الروايات التي هزت الرأي العام الإنجليزي حول الظلم والعنف الذي يتعرض له الأطفال من المربيات أو الإقطاعيين.

تناولت الرواية مجموعة من الأفلام السينمائية، بعنوان «Jean Ayre» وكان آخرها فيلم 2012 .

وقد اقتبس عن الرواية الفيلم المصري «هذا الرجل أحبه» بطولة «ماجدة» و«يحيى شاهين».




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


محررة صحفية مصرية مهتمة بشؤون التعليم واللغات وريادة الأعمال