تولى الدكتور محمد عثمان الخشت منصب رئيس جامعة القاهرة لمدة أربع سنوات تنتهي في يوليو 2021.

وقبل رئاسته للجامعة تولى مسؤولية التعليم والأنشطة الطلابية داخل الجامعة، وفيما يلي نعرفكم بتوجهاته ومواقفه من قضايا الطلاب.

تجديد الخطاب الديني

تظهر اتجاهات الخشت في تجديد الخطاب الديني، من خلال كتابه نحو تأسيس خطاب ديني جديد، الذي يسعى من خلاله إلى التجديد غير التقليدي، من خلال البناء الديني الجديد، والعودة إلى مايسميه بالإسلام النقي المنسي.

ويرى فى كتابه أن تجديد الخطاب الديني عملية أشبه ما تكون بترميم بناء قديم، والأجدى هو إقامة بناء جديد بمفاهيم جديدة ولغة جديدة ومفردات جديدة إذا أردنا أن نقرع أبواب عصر ديني جديد.

الطلاب والنشاط

يحضر الخشت الفعاليات الطلابية ويلبي دعوات حضور المؤتمرات والندوات داخل الكليات التي ينظمها الطلاب، وكان له الدور الأكبر في مساندة طالب كلية الإعلام الذي تعرض للفصل من إدارة الكلية.

يحاضر عثمان الخشت في في معسكر إعداد القادة؛ الذي تقيمه الجامعة في الأجازة الصيفية، كما اعتاد على حضور بروفات فريق الكورال بالجامعة،.

يدافع عن الأمن

يتحدث عن التزام الأمن الإداري بتعليمات الجامعة من منطلق الصلاحيات المخولة لهم، وينفى الخشت اعتداء أفراد الأمن على الطلاب داخل الحرم الجامعي.

أحسن من سوريا والعراق

وهاجم الخشت من وصفهم بالمخربين، ودافع عن دور الجيش في حماية مصر: «الجيش فوق دماغنا كلنا وهو اللي حامينا بعد ربنا، الناس مغيبة وبتتمنى خراب مصر، مصر محفوظة بأمر الله، هي اللي هزمت التتار والصليبيين وإسرائيل، وأول دولة محفوظة قبل سوريا واليمن والعراق».

يدعم الفن

يدعم نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب السابق، الفن والمسرح داخل الجامعة التي يعتبرها غير مخصصة للعلم فقط، بل تقدم أنشطة متنوعة للارتقاء بالطلاب، وتقديمهم للمجتمع بشكل سوي.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


طالبة بكلية الإعلام في جامعة القاهرة، وتكتب في موقع شبابيك