تتبع مدينة فاس المملكة المغربية، كما أنها ثاني أكبر المدن بالمغرب، من حيث عدد السكان؛ إذ يتخطى تعدادها 2 مليون نسمة.

نقدم معلومات عن مدينة فاس وتاريخها وأهم ما يميزها.

معلومات عن مدينة فاس

تأسست مدينة فاس المغربية على يد إدريس الثاني، وكانت العاصمة في الدولة الإدريسية.

توجد 3 تقسيمات لمدينة فاس وهي فاس الجديدة وفاس القديمة والمدينة الجديدة.

ترتفع عن مستوى سطح البحر 383.7 مترا.

مميزات مدينة فاس

تتميز مدينة فاس بمناخ قاري بارد في الشتاء، حار صيفا ومعتدل في الخريف والربيع.

تعد اللغة العربية هي اللغة الرسمية فيها.

يطلق عليها عدة ألقاب منها: العاصمة الثقافية والروحية.

تتكون من 6 مقاطعات وتضم عدة أحياء وقرى.

تاريخ مدينة فاس

تأسست المدينة على يد إدريس الأول بن عبد الله على ضفة النهر وعرفت باسم «حي الأندلسيين» ثم وسعها إدريس الثاني عام 808 ميلاديا وأسس «حي القيروانيين» على الضفة الأخرى من النهر.

منذ ذلك التاريخ أصبحت المدينة المركز الحضاري والثقافي للدولة الإدريسية في المغرب، واختلطت فيها الأعراق من بلاد الأندلس والأمازيغ.

اكتسبت مدينة فاس أهمية دينية وثقافية خلال حكم سلالة الأدارسة، وتأسست فيها منشآت معمارية مهمة في تاريخ المدينة.

معالم مدينة فاس

تحتوي مدينة فاس المغربية على العديد من المعالم والأماكن السياحية والدينية والأثرية التي جعلتها محط أنظار أعداد كبيرة من السياح، ومن بين هذه المعالم:

مسجد القرويين الذي يعتبر أشهر المساجد الموجودة في المغرب.

مسجد الأندلسيين والذي أضيفت له بعض التحديثات كنافورة الماء، وخزانة تم بناؤها في العهد المريني، كما أجريت بعض الإصلاحات خلال الفترة العلوية.

أسوار فاس البالي والتي يعود تاريخ بنائها إلى عهد الحاكم الناصر، أما الأبواب المقامة على أسوارها فهي من أيام حكم الزناتيين والأدارسة، ومنها:

  • باب الفتوح

  • باب الكنيسة

  • باب الحمرة

  • باب الجديد

المدرسة البوعنانية، وقد أسسها السلطان أو عنان المريني وهي مؤسسة تعليم للطلاب ومكان إقامة لهم في نفس الوقت إلى جانب أنها صومعة رائعة البناء.

فندق وسقاية النجارين التي يعود تاريخ بنائها إلى القرن الـ18على الأسلوب الجديد في الهندسة والزخرفة المعمارية الفارسية.



0
0
1
0
0
0
0