تظهر بعض أعراض الحمل في الشهر الأول، من خلالها تتأكد المرأة بحدوث الحمل.

استشاري أمراض النساء والتوليد، الدكتورة هالة طنطاوي، تشرح هذه الأعراض وهي كالتالي:

أول علامات الحمل هي تأخر الدورة الشهرية، فإذا تأخرت عن موعدها تقوم السيدة المتزوجة بعمل فحصوات للتأكد من حدوث حمل أو وجود خلل هرموني تسبب في تأخر العادة الشهرية.

كما تصاحب الأنثي بعض الأعراض الأخرى في الشهر الأول من الحمل مثل الشعور بالغثيان والإرهاق المستمر والآلام أسفل البطن، والشعور بثقل في الثدي، وتزيد هذه العلامات من الشهر الثاني للرابع.

وتشير استشاري أمراض النساء والتوليد إلى أن هذه الأعراض لا تشعر بها أو تتعرض لها كل السيدات.

ويقوم كثير من الأطباء بعمل اختبارات حمل في الدم للتأكد من وجود حمل، لافتين إلا أن اختبار حمل البول من الممكن أن يخطئ، كما أن الحمل في مراحله الأولى يجعل الحامل تتردد على الحمام باستمرار.

يقول الأطباء إنه إذا  لم تشعر المرأة بأي أعراض في الشهور الأولى فهذا ليس أمرا مخيفا لأن أعراض الحمل لا تزهر على جميع السديات.

أعراض يجب علاجها

ويشير الأطباء إلى أن الأعراض الطبيعية إذا زادت عن معلها الطبعي يجب معالجتها بشكل سريع، وذلك مثل القيء بصورة عالية جدا وهو القيء المستعصي، والذي يحدث بعد أكل أو شرب أي شيء، وهذه ظاهرة غير طبيعية، تؤثر على صحة الأم ويجب معالجته.

هذا القيئ والامتناع عن الأكل يسبب حاولة إرهاق وإعياء شديدة تستلزم علاجه بشكل سريع أو الذهاب للمستشفى لإجراء فحوصات طبية لمعرفة السبب الحقيقي لهذا العرض.

نصائح

تنصح الدكتورة هالة طنطاوي بعد التأكد من وجود حمل، بالمحافظة على تناول وجبات صغيرة على مدار اليوم تصل لـ6 وجبات يوميا، للتقليل من شعور الغثيان الذي تشعر به الحامل في الصباح.

كما تنصح بتناول 2 كوب لبن وكوب زبادي يوميا بالإضافة إلى تناول السلطات والفواكه، لمساعدتها في نمو الجنين.

وتحذر «طنطاوي» من تناول المياه الغازية والشيبسي والكبدة والفول السوداني في بداية الحمل، وتنصح بمتابعة الطبيب لتلقي الإرشادات والنصائح اللازمة.

اقرأ المزيد

دليل المرأة الحامل من «شبابيك».. هكذا تحافظين على صحتك وتستقبلين الضيف الصغير

عندما تفكرين في قرار الحمل، فجيب أن تثقفي نفسك جيدا حول طبيعة المرحلة التي ستقدمين عليها



0
0
0
0
0
0
0