تلقى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، تقريرًا قدمه رئيس جامعة جنوب الوادي، الدكتور عباس منصور، حول توصيات الندوة العلمية الدولية تحت عنوان «التراث والثقافة دفاعا عن الهوية»، والتي نظمتها كلية الآداب بقنا، وذلك خلال الفترة من 31 مارس حتى 1 إبريل 2018.

وأشار التقرير إلى أن فعاليات هذه الندوة انتهت إلى العديد من التوصيات، منها: التمسك بالهوية كقيمة إنسانية إيجابية في مواجهة التطرف، وأهمية البدء بالنشئ عند وضع قواعد التربية الموجهة نحو التمسك بكل ما ننتمى إليه، والتأكيد على القيم الإيجابية للهوية التعددية الثقافية، وتأسيس ثقافة الحوار والتواصل مع الآخر كضرورة حتمية لنشر الأمن والسلام، بالإضافة إلى دعوة الجامعات العربية إلى تدريس المناهج الثقافية والهوية ضمن مقررات الدراسة، ووضع تشريع جديد للحفاظ على التراث المادى وتغليظ العقوبات على من يدمر التراث المادى، فضلا عن التأكيد بالقيام برحلات مدرسية للتعرف على تنوع وقيمة التراث السائد فى المنطقة.

وأوضح التقرير أن الندوة هدفت إلى نشر الوعى والثقافة والعلم لأمن الأوطان والارتقاء بالشعوب وتأمين الشباب من أخطار الفكر المتطرف والمنحرف، وشارك فيها عدد من الوفود العربية والدولية، وعدد من العمداء والوكلاء والأساتذة وطلاب جامعة جنوب الوادي.




0
0
0
0
0
0
0