فيفا بعد القبض على أحمد أحمد: لا مكان للمخالفين في كرة القدم

أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، بيانًا رسميًا بعد التحقيق مع أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» اليوم الخميس في باريس من جانب السلطات الفرنسية على خلفية تهم فساد.

وأوضح فيفا وفقًا لما جاء على موقعه الرسمي، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم على علم بخضوع رئيس الاتحاد الإفريقي لاستجواب من السلطات الفرنسية بخصوص اتهامات تخص عمله كرئيس للكاف.

وذكر بيان فيفا :«لسنا على علم بكل التفاصيل التي تتعلق بالتحقيق، لذا لا يمكننا التعليق على التفاصيل، وطلبنا من الجانب الفرنسي أي معلومات قد تساعدنا في تحقيقات تجرى حاليًا في لجنة الأخلاقيات في فيفا».

ونوه بيان الاتحاد الدولي :«الكل له الحق في الدفاع عن نفسه، لكن رئيس فيفا أكد أنه ملتزم بإزالة كل أنواع الفساد في كل مراحل كرة القدم، هذه الأمور لا مكان لها في كرة القدم».

كانت السلطات الفرنسية ألقت القبض على أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف»، بسبب اتهاهمه بتهم تتعلق بالفساد.

ويواجد رئيس الاتحاد الإفريقي في باريس من أجل حضور مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، والذي شهد بقاء جياني إينفانتينو على رأس الاتحاد الدولي بعد نجاحه بالتذكية.

جدير بالذكر أن الاتحاد الإفريقي اجتمع أمس الأربعاء في باريس من أجل حسم موقف مباراة الترجي التونسي والوداد المغربي، ليصدر كاف قرارًا بإعادة المباراة على أن يعلن موعد ومكان اللقاء في وقت لاحق.

حسين السنوسي

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة

ميكس ميديا