جدل جديد في ألمانيا بسبب صور أردوغان في زفاف أوزيل.. (فيديو)

شهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على عقد زواج اللاعب مسعود أوزيل، نجم الكرة الألماني، مساء الجمعة، وقال موقع «BBC» إن صور أردوغان في زفاف أوزيل تثير «جدلا جديدا في ألمانيا»

وكان أوزيل، قد أثار ضجة عندما ظهر في صور مع الرئيس التركي قبيل نهائيات كأس العالم لكرة القدم العام الماضي، التي خرج فيها منتخب ألمانيا من الدور الأول، في واحدة من مفاجآت المونديال الأخير.

ولم يتضمن التقرير الذي نشره موقع «BBC» تفصيلات عما سببه الظهور الجديد لأردوغان مع أوزيل.

وجرت مساء الجمعة مراسم حفل زفاف لاعب كرة القدم الألماني ذو الأصول تركية مسعود أوزيل على الممثلة السويدية ذات الأصول تركية أيضا أمينة جولشه، في فندق «فور سيزون» بمنطقة بشيكتاش في مدينة إسطنبول؛ حيث شارك الرئيس التركي وزوجته أمينة أردوغان.

وتمنى أردوغان للعروسين حياة سعيدة وقدّم وثيقة الزواج لأمينة جولشه، بحضور أقارب العروسين وشخصيات مهمة في عالم الرياضة والفن.

وتعارف الزوجان أوزيل وأمينة في 2017 ثم أعلنا خطبتهما في يونيو 2018، وأعلن لاعب الأرسنال في مارس الماضي أنه يدعو الرئيس التركي أردوغان إلى أن يكون شاهدا على عقد قرانه، ما جدد الانتقادات ضد اللاعب الألماني الذي ينحدر من أصول تركية.

وقالت هيلين براون، رئيسة فريق عمل المستشارة الألمانية أنجيلا مركيل، لصحيفة بليد الألمانية في ذلك الوقت إنه من المحزن أن يكون ذلك خيار أوزيل في ضوء رد الفعل الذي أثاره لقاؤه بأردوغان العام الماضي.

وذكرت وكالة الأناضول أن أوزيل أقامة بمنسبة الزفاف مأدبة غداء لتركمان منطقة بايربوجاق السورية (شمالي محافظة اللاذقية) والمقيمين في منطقة يايلاداغي بولاية هطاي التركية بسبب الحرب في سوريا.

وقال المنسق الميداني للمساعدات الإنسانية في الهلال الأحمر التركي، فاتح كوكجان، إن مأدبة الغداء أقيمت عبر التنسيق مع فرع الهلال الأحمر التركي في منطقة يايلاداغي.

أوزيل أقام أيضا مآدب غداء في 14 مطعم للفقراء في تركيا لصالح 14 ألف شخص من الأتراك والسوريين، بالإضافة إلى مآدب غداء لصالح ألفي لاجيء سوري في مخيمات اللجوء ضمن الأراضي التركية والسورية.

ويشار إلى أن زوجة أوزيل كانت قد توجت في وقت سابق بلقب ملكة جمال تركيا.

واختار لاعب أرسنال الإنجليزي، الرئيس التركي ليكون شاهدا على زاوجه، متجاهلا عواصف الانتقادات التي يتعرض لها لعلاقته بالرئيس، بحسب موقع سكاي نيوز.

وكان أوزيل (30 عاما) قد أعلن مؤخرا أنه طلب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن يكون شاهدا على زواجه.

ويتعرض لاعب منتخب ألمانيا السابق لانتقادات شديدة بعد التقاط صورة له وهو يقدم قميصه إلى أردوغان، وأبرز هذه الانتقادات كانت بعد مونديال 2018 في روسيا، إذ فقد منتخب ألمانيا اللقب بخروجه من الدور الأول، وأغلق لاعب أرسنال الباب نهائيا أمام عودته إلى منتخب بلاده، متهما الاتحاد الألماني للعبة بالعنصرية.

شبابيك

منصة إعلامية تخاطب الشباب المصري

ميكس ميديا