ما هي العقوبة القانونية لفيديوهات طفلة «أحمد حسن وزينب»؟

كشف مدير خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للأمومة والطفولة، صبري عثمان، عن العقوبة القانونية الممكن توقيعها على «أحمد حسن وزينب»

وأضاف عثمان، في مداخلة هاتفية ببرنامج «الجمعة في مصر» المذاع على فضائية «إم بي سي مصر» أن الفيديوهات التي ينفذها الوالدان في طفلتهما تعرض حياتها للخطر، وتأثيرها الصحي سلبي على الأطفال، مشيرا إلى أن هذه الفيديوهات تشكل جريمة استغلال تجاري للطفل.

وأوضح مدير خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للأمومة والطفولة، أن فيديوهات «أحمد حسن وزينب»، تقع تحت بند استغلال تجاري للطفل، مشيرا إلى أن هناك خصوصية للطفلة يتم انتهاكها، إلى جانب التأثير على الطفلة صحيا، وهذه الجريمة تصل عقوبتها السجن 5 سنوات وغرامة 200 ألف جنيه.

وكان «اليوتيوبر» أحمد حسن وزوجته زينب، أثارا موجة من السخط بين متابعيهم على موقع «يوتيوب» بعدما نشرا فيديو لمولودتهما وهي تبكي.

وتقدم المجلس القومي للطفولة والأمومة، برئاسة الدكتورة عزة العشماوي، ببلاغ للنائب العام، في واقعة إساءة لطفلة وتعريضها للخطر، من خلال نشر فيديوهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضحت أمين عام المجلس، بشأن البلاغ الأول المقدم إلى النائب العام، أن المجلس استقبل عدة بلاغات وشكاوى بشأن الإساءة لطفلة حديثة الولادة، عبر الاتصال بخط نجدة الطفل 16000 وعلى صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمجلس.

عبدالله عبدالوهاب

مراسل موقع شبابيك بالجامعات المصرية، يقيم في محافظة الفيوم

ميكس ميديا