النقض تصدر حكما نهائيا بسجن «البلتاجي وحجازي» 10 سنوات

أصدرت محكمة النقض، اليوم الأربعاء، حكما نهائيا لا يقبل الطعن عليه بسجن كل من القيادي بجماعة الإخوان محمد البلتاجي ، والداعية صفوت حجازي 10 سنوات، لإدانتهما بتعذيب ضابط أثناء اعتصام ميدان رابعة العدوية.

كما قضت المحكمة بالسجن خمس سنوات لكل من محمد محمود زناتي، وعبدالعظيم محمد، لاتامهم في ذات القضية.

وكانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شرين فهمي، قضت في وقت سابق، على كل من محمد محمود زناتي وعبدالعظيم محمد بالسجن 10 سنوات، ومحمد البلتاجى وصفوت حجازى بالسجن المشدد 20 سنة، لاتهامهم جميعا بتعذيب ضابط وأمين الشرطة في ميدان رابعة.

وتقدمت هيئة الدفاع عن المتهمين بطعن لمحكمة النقض التي قررت تخفيف الحكم خلال جلسة اليوم.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين التحريض على العنف، واستعمال القوة والسلاح، وتعذيب مواطن واحتجازه قسريا، إلى جانب انضمامهم إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون تدعو لتعطيل العمل بالدستور.

محمد علي

رئيس التحرير التنفيذي لموقع شبابيك

ميكس ميديا