20 ألف جنيه مكافأة لمن يعثر على فتاة مفقودة في ظروف غامضة

تكثف أجهزة الأمن بالقليوبية من جهودها لكشف غموض واقعة اختفاء فتاة تدعى هاجر فرج رحيم من قرية سنديون مركز قليوب في ظروف غامضة منذ 7 أيام، حيث خرجت من المنزل لقضاء بعض الحوائج، ولم تعد فيما أعلنت أسرتها عن مكافأة 20 ألف جنيه، لمن يدلى بمعلومات تساعد في العثور عليها، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

تلقى اللواء طارق عجيز مدير أمن القليوبية، إخطاراً من الرائد اسلام مسعد رئيس مباحث مركز قليوب، بورود بلاغ من فرج مسلم رحيم عامل بالسكة الحديد باختفاء ابنته هاجر 15 عاما في ظروف غامضة .

تم إخطار مدير مباحث القليوبية ورئيس المباحث الجنائية ، وتم وضع خطة أمنية مكثفة لكشف علاقات المجني علية وتحديد خط سيرها، والبحث والتحري للوصول لشهود عيان لها لأخر مشاهدة لها عقب خروجها من مسكنها الكائن بقرية سنديون مركز قليوب.

وكشفت التحقيقات الأولية في الواقعة، أن الفتاة المختفية تدعى «هاجر.فرج» طالبة بالثانوي الأزهري، وأنها خرجت لشراء بعض طلبات المنزل ولم تعد حتى الآن.

وناشدت أسرتها رجال الأمن بالعثور على نجلتهم المختفية، كما ادعت أسرتها للإبلاغ عن إختفائها والإعلان عن مكافأة 20 ألف جنيه لمن يدلى بمعلومات عنها تساعد في العثور عليها.

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا