«مش مسامحك يا حرامي البناطيل والمعجون».. رسالة طالب أزهري فقد متعلقاته بالمدينة الجامعية (صور)

نشر طلاب المدينة الجامعة لطلاب جامعة الأزهر، صور لورقة كتب عليها خبر يفيد سرقة ملابس أحد الطلاب بالمدينة.

الورقة كتب عليها: «مش هسامحك يا حرامي البناطيل، وربنا هيحاسبك، السرقة حدثت يوم الخميس 17 أكتوبر 2بنطلون وفرشاة معجون».

واستشهدت الورقة بحديث قال إنه للنبي مكتوب فيه: «لعن الله السارق يسرق الحبل فتقطع يده ويسرق البيضة فتقطع يده».

واقعة الإعلان عن السرقة وإفصاح المسروق عن عدم مسامحة السارق دفعت السارق ليرد عليه قائلات: «انا اللي سرقتهم يا روح أمك ومش هرجعهم عارف ليه لأنك كاتب حديث ضعيف».

الأمر لم نتبين من مدى صحته وهل بالفعل حدث؟ كما هو منشور على الجروب الخاص لطلاب المدينة الجامعة بجامعة الأزهر على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أن الواقعة حدثة داخل مبنى أحمد عمر هاشم.

الأمر تناوله عدد كبير من الطلاب عبر الجروب بالسخرية وجاءت تعليقاتهم كالتالي:

  1. انا حرامي اااه بس في الدين معنديش يا اما ارحميني.

  2. كان الشيخ كشك يقول اللهم اني اعوذ بك من ازهري اذا فسد، فإنه اذا افسد جعل الحرام حلال واستدل عليه.

  3. ممكن اعرف الفرشه هيعمل بيها ايه البنطلون اهو هيلبسه بس والمعجون هيستخدمه.

  4. لازم يكون متدين وشاطر امال دخل مدينه ازاي.. لا وعنده ضمير اوى وبيعترف.

  5. فكرني باللي قعد يقتل في الفراخ وبيقولوله عملت كدا ليه وقالهم ما انت قلت سامحني يا رب 3مرات.

وفي تعليق أحد الطلاب أعلن أن الحديث الذي كتبه الطالب حديث صحيح ومروي عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: لعن الله السارق يسرق البيضة فتقطع يده ويسرق الحبل فتقطع يده»، في صحيح البخاري.



 

حسين السنوسي

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة

ميكس ميديا