وزير التربية والتعليم: «التابلت مبوظش العيال هما اصلا بايظين»

قال وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، إن «هدفنا نطلع أولادنا واقفين على رجليهم ونزرع فيهم الهوية، والتابلت مبوظشى الولاد.. هما كان بايظين أصلا، ولازم نعلم الاولاد يختاروا ويحافظوا على نفسهم ويعرفوا هويتهم».

وذكر الوزير اليوم السبت، خلال افتتاح دورة تدريب مدرسي التربية الدينية بأكاديمية الأوقاف، أن الأجيال الجديدة أصبح وعيها أقل من جيل الآباء بالدين والوطن قائلا: «نحن نعد أجيالا جديدة بفلسفة جديدة، ونحن نعلم التلاميذ قبول الآخر».

وتابع أن فهم الهوية في المناهج الجديدة وتنمية الوعي أمر صعب وخاصة في ظل تواجد كتب متعددة التخصصات، مشيرا إلى أن كتب المناهج الجديدة هي كتب متعددة التخصصات لعدد من المواد، قائلا: «صياغة كتب التاريخ وزرع الهوية أمر صعب».

وأضاف أنه سيعمل مع وزارة الأوقاف فى صياغة كتب التربية الدينية على بناء تلميذ يعرف هويته ووطنه ودينه مع قبول الآخر.

حسين السنوسي

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة

ميكس ميديا