الطلاب غاضبون بسبب الرسوب في المواد المكملة ويطالبون بفرصة للتعويض

الطلاب غاضبون بسبب الرسوب في المواد المكملة ويطالبون بفرصة للتعويض

تصدر هاشتاج «متضررين المواد المكملة» قائمة الكلمات الأكثير بحثا على موقع تويتر، لتسليط الضوء على موقف الطلاب الذين رسبوا في المواد المكملة في بعض كليات الجامعات المصرية.

وقال أحد الطلاب المتضررين: «احنا طلبة النظام العادي المتضررين من قرار الأبحاث في ظل كورونا عندنا في الكلية اللي يشيل أكتر من مادتين بيرسب لكن  عندنا مواد مكملة  لو الطالب رسب فيها ترم أول بيقدر يعوض فيها ترم تاني وينجح  ببعض وبسبب كورونا حرمنا من التعويض وهنرسب أو هننفصل».

ويقول الطلاب الذين شاركوا في هذا الهاشتاج إن اللوائح تنص على أن الطالب له حق التعويض في الفصل الدراسي الثاني في المواد المكملة، لكنهم تفاجأوا بالرسوب في هذه المواد نظرا لاستبدال الامتحانات في الفصل الدراسي الثاني بالأبحاث.

وطالب مئات المشاركين في الهاشتاج بمنح فرصة للطلاب للتعويض في المواد المكملة وليست المواد الأساسية حتى يتسنى لهم الانتقال إلى الفرق الأعلى.

وأشار بعض الطلاب في تدوينة: «في كليات نجحت الطلبة في السنة كلها بأبحاث الترم التاني، عشان دا ظرف استثنائي، ومقالوش لوايح اشمعنا احنا».

عبدالله الشافعي

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

ميكس ميديا