حقيقة اصابة محمد الشناوي بفيروس كورونا بسبب مرافقة النني

حقيقة اصابة محمد الشناوي بفيروس كورونا بسبب مرافقة النني

ترددت عبر عدد من المواقع الإلكترونية ومحركات البحث وصفحات التواصل الاجتماعي، أنباء عن الاشتباه في إصابة محمد الشناوي بفيروس كورونا بسبب مرافقة النني.

وتسود حالة من القلق على مستوى جماهير ومشجعي الكرة المصرية سواء المنتخب المصري أو النادي الأهلي.

وجاءت الأنباء عقب الإعلان عن تأكد إصابة لاعب وسط منتخب مصر ونادي أرسنال الإنجليزي، محمد النني، بفيروس كورونا المستجد.

واستند العديد ممن تداولوا أنباء اشتباه اصابة محمد الشناوي بفيروس كورونا إلى كونه أكثر المخالطين والمقربين لزميله في الفريق محمد النني.

وأكثر ما يصيب جماهير الكرة المصرية بالقلق هو اقتراب مواجهة حاسمة لمنتخب مصر أمام نظيره توجو مساء اليوم الثلاثاء 17 نوفمبر.

بينما يفكر جماهير النادي الأهلي على مصير حارس مرمى ناديهم الأساسي محمد الشناوي قبل مواجهة الند التقليدي نادي الزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا يوم 27 نوفمبر 2020.

 وتداول العديد عبر صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي صور تجمع كل من محمد الشناوي ومحمد النني دون ارتداء كمامة أو اتخاذ مسافة التباعد الاجتماعي للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

 وتواجد محمد الشناوي ومحمد النني في أماكن مفتوحة أثناء التدريب، في معسكر المنتخب بالقاهرة، وكذلك في الطائرة التي أقلت المنتخب إلى توجو.

هل أصيب محمد الشناوي بفيروس كورونا بسبب مرافقة النني 

أكدت مصادر مطلعة من داخل معسكر المنتخب الوطني لكرة القدم أن نتيجة المسحة التي أجراها محمد الشناوي بخصوص فيروس كورونا قد أثبتت سلبيتها.

 وأفادت المصادر أن الشناوي جاهز لمواجهة منتخب مصر وتوجو مساء اليوم بدنيا وصحيا.

أحمد الليثي

صحفي مصري، عضو نقابة الصحفيين ومقيم بمحافظة المنوفية

ميكس ميديا