3 قنوات ناقلة لمباراة الأهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا

3 قنوات ناقلة لمباراة الأهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا

أعلنت القنوات الناقلة لمباراة الأهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا 2020 بشكل رسمي عن امتلاكها حقوق بث القمة الأفريقية.

وينشر «شبابيك» قائمة القنوات الناقلة لمباراة الأهلي والزمالك والتي يمكن من خلالها متابعة البث الحي لنهائي القرن.

ويعيش محبي الأهلي والزمالك خلال الفترة الجارية ترقب كبيرة لمباراة النهائي الأفريقي الحلم، الذي سيحدد الفائز ببطولة دوري الأبطال والمتأهل إلى مباراة السوبر الأفريقي وكأس العالم للأندية.

ووصل الأهلي والزمالك سويا إلى نهائي دوري أبطال أفريقيا نسخة 2020 بعد تغلبهما على الرجاء والوداد المغربيين في الدور نصف النهائي.

ويأتي حدث إقامة مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الأهلي والزمالك للمرة الأولى في تاريخ القارة، حيث لم يصل فريقان من نفس البلد إلى هذا الدور معا من قبل.

موعد مباراة الأهلي والزمالك

كان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أجل موعد إقامة نهائي دوري أبطال أفريقيا أكثر من مرة بسبب ظروف كورونا، أو طلب البلد المستضيف له.

واستقرت لجنة المسابقات بالاتحاد الأفريقي لكر القدم على لعب ماتش الأهلى والزمالك في نهائي دوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة الموافق 27 نوفمبر.

ويستضيف ستاد القاهرة الدولي النهائي الأفريقي الحلم بين الأهلي والزمالك في تمام الثامنة مساء بتوقيت القاهرة، لتحديد الفائز باللقب الأغلى داخل القارة.

وازدادت دوافع الفريقين قبل المواجهة المرتقبة بعد إعلان الاتحاد الدولي لكرة القدم عن إقامة كأس العالم للأندية في فبراير من العام القادم.

ويسعى الأهلي لتأكيد تفوقه الأفريقي على الزمالك وتحقيق إحدى بطولاته المفضلة بعد أن غابت عن خزائنه سبعة أعوام.

وعلى الجانب الآخر يدخل الزمالك اللقاء محملا بآمال جماهيره المتعطشة للفوز بالبطولة الغائبة منذ 18 عاما.

القنوات الناقلة لمباراة الأهلي والزمالك

وأعلنت شبكة قنوات بي إن سبورتس المالك الحصيري لحقوق بث مباريات الاتحاد الأفريقي لكرة القدم عن محطاتها التي أسندت لها نقل ديربي القاهرة.

وحددت الشبكة قناتي بي إن سبورتس HD1 وhd7 لنقل المباراة النهائية.

كما كشفت قناة أو تايم سبورتس امتلاكها حق بث المباراة على التردد الأرضي داخل مصر فقط.

ولسوء الحظ ستلعب مباراة الأهلي والزمالك المقبلة بدون حضور جماهيري بسبب استمرار أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد.

كما تهدد الإصابات العضلية والعدوى بكورونا غياب عدد من اللاعبين عن صفوف الغريمين في القمة الأفريقية الأقوى.

وعلى الرغم من كل هذا يصعب التكهن بالفائز بالبطولة حتى وإن غابت الأسلحة الهجومية المؤثرة لدى أحدهما، فمباريات القمة لا تعترف بتلك الاعتبارات ويبقى الملعب هو الفيصل

 

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا