3
كلمة الرئيس السيسي اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 عن زيادة إصابات كورونا

كلمة الرئيس السيسي اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 عن زيادة إصابات كورونا

ينشر موقع شبابيك كلمة الرئيس السيسي اليوم الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 التي وجهها إلى الشعب المصري عقب اجتماع ناقش فيه مع المسؤولين تداعيات زيادة أعداد إصابات فيروس كورونا في مصر.

كلمة الرئيس السيسي اليوم

تضمنت كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم توجيه الشكر إلى وزارة الصحة والأطباء وجميع العاملين في القطاع الطبي لما يبذلونه من مجهودات في سبيل مواجهو فيروس كورونا ومعالجة المصابين.

واعتبر السيسي في كلمته أن ما قامت به مصر حتى هذه اللحظة هو أمر جيد ورائع، وأن تعامل الدولة من خلال الحكومة واللجان المتخصصة في التعامل مع هذه الأزمة والجائحة كان على مستوى عالي جعل المجتمع الدولي يشيد به.

وأوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي أن الدولة عملت على عدم ترويع المواطنين والتخفيف عنهم وتهدئتهم، لاحتواء هذه الأزمة من خلال دراسة أسباب انتشار العدوى واتخاذ القرارات التي تناسب كل مرحلة من تفشي الفيروس.

وأضاف: «الوباء ما زال مستمر.. والإجراءات اللي اتكلمنا فيها والحملات الإعلامية لازم تستمر».

نص كلمة السيسي اليوم

  • أدعو المصريين للحذر والحيطة لأن إصابات فيروس كورونا في تزايد.

  • ناقشنا وضع انتشار فيروس كورونا اليوم وتم عرض كل السيناريوهات المختلفة الخاصة بهذا الموقف من جانب المسئولين سواء في وزارة الصحة أو التعليم العالي أو من جانب مستشار الرئيس للشئون الصحية أو من جانب رئيس الوزراء.

  • الوباء كان له تأثير قاسي على اقتصاديات العالم كله، لكن في مصر احتفظنا بجزء من النجاح نتيجة برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تم وأيضا نتيجة تحمل المصريين للكثير من إجراءات الإصلاح.

  • اللقاح الحقيقي هو الوعي في التعامل مع الوباء مع استمرار عمل العديد من الدول على التوصل إلى لقاحات وحتى هنا في مصر نعمل في هذا الاتجاه دون الكلام عنه حتى يوفقنا الله إلى التوصل إلى ما يمكن الإعلان عنه بشكل رسمي.

  • العلماء في العالم كله مشغولين بهذا الأمر وتجتهد الشركات الكبرى لتصل إلى اللقاح المناسب ومن المهم أن تعرفوا أنهم توصلوا إلى لقاحات ولكن بالمعايير العلمية والمقاييس التي تعتبر أن ما توصلوا إليه يمكن استخدامه بشكل طارئ، ونحن حريصون على استقدام هذا اللقاح من منطلق اهتمامنا بصحة المصريين ولكن الحرص والوعي يساعد على الحد من الإصابات في أضيف الحدود بل وانتهائها.

  • يجب عدم الجلوس في الأماكن المغلقة واحترام التباعد الاجتماعي مع استخدام الكمامات بشكل دائم لتقليل فرص الإصابة، ويجب على الشركات والمصانع ووسائل المواصلات إلى الاستمرار في الحرص على استخدام الكمامات.

  • وجهت الحكومة إلى طرح كميات أكبر من الكمامات على بطاقات التموين وفي المدارس والجامعات.

  • يجب العمل على تجديد تهوية الأماكن وممارسة الرياضة، مجددا تقديره للأطقم الطبية والحكومة في إدارتها للازمة، مشيرا إلى وجود لجنة متخصصة علمية تدير الأزمة منذ ديسمبر من العام المضي وسيتم تدعيمها لدراسة انسب اللقاحات التي يمكن أن نتعاقد عليها لصالح المرحلة القادمة، مع الوضع في الاعتبار أن هذا اللقاح لن يكون متوافرا إلا اعتبارا من منتصف العام المقبل ولكن التعاقد سيبدأ خلال أيام قليلة قادمة.

عبدالله الشافعي

عبدالله الشافعي

صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.

ميكس ميديا