وزارة التنمية المحلية تجيب.. هل تم مد فترة التصالح في مخالفات البناء؟

وزارة التنمية المحلية تجيب.. هل تم مد فترة التصالح في مخالفات البناء؟

ينتهي بحلول الثانية عشرة منتصف الليل اليوم الإثنين، صلاحية قرار مد فترة التصالح في مخالفات البناء الأخير الصادر من رئاسة مجلس الوزراء المصري في نهاية أكتوبر الماضي.

ويتسائل الكثير من المواطنين الذين لم يتقدموا بطلبات تقنين أوضاعهم حتى الآن «هل تم مد فترة التصالح في مخالفات البناء؟».

وترأس الدكتور مصطفى مدبولي، اجتماع مجلس الوزراء اليوم الأربعاء، لمناقشة عدد من القضايا والقرارات، ولم يعلن عن قرار رسمي بشأن التصالح، إلا أن وزارة التنمية المحلية كشفت عن التفاصيل التي يحتاجها المواطنين.

وكان من المقرر أن تنتهي مهلة تقديم طلبات التصالح في مخالفات البناء بنهاية نوفمبر الجاري، بحسب القرار الصادر من رئيس الوزراء في أواخر أكتوبر الماضي.

هل تم مد فترة التصالح في مخالفات البناء؟

أعلنت وزارة التنمية المحلية، بحسب ما نقل «بوابة أخبار اليوم» موافقة مجلس الوزراء الموافقة على مد فترة التقدم بطلبات التصالح ودفع مبلغ جدية التصالح، لشهر آخر حتى آخر ديسمبر، في استجابة جديدة من جانب الدولة لمطالب المواطنين، كي يتمكن الراغبون في تقنين أوضاعهم من التقدم للتصالح، واستيفاء الاجراءات المطلوبة لهذا الاجراء الهام.

​​​​​​​

وأشار وزير التنمية للمحلية، اللواء محمود شعراوي، أن المحافظات تلقت حتى الآن حوالي ٢.٥ مليون طلب تصالح في مخالفات البناء، مؤكدا أن الدولة بكافة أجهزتها المعنية ستواجه بكل حسم وحزم أي بناء مخالف أو عشوائي بأي محافظة.
وشدد رئيس الوزراء على استمرار الدولة في تطبيق الاجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد والحد من تفشيه ثانية، للعمل على الحد من الإصابات، تجنباً لموجة جديدة من هذا الوباء، خاصة في ظل ارتفاع معدلات الاصابة من جديد في العديد من بلدان العالم.

 

أحمد عبده

صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة

ميكس ميديا